May 19, 2018 / 9:48 AM / 4 months ago

محبو الأسرة المالكة في بريطانيا في سعادة غامرة بقرب الزفاف الملكي

وندسور (إنجلترا) (رويترز) - قضت الأمريكية دونا ويرنر أربع ليال بأحد شوارع وندسور لتأمين موقع في الصف الأول لمشاهدة الزفاف الملكي يوم السبت.

محبون للعائلة المالكة ينتظرون مشاهدة الزفاف الملكي في وندسور يوم السبت - صورة لرويترز من ممثل عن وكالات الانباء

ورغم قسوة البرد القارس في آخر ساعات الليلة الماضية قالت ويرنر (66 عاما) إنها تتوق لإلقاء نظرة على الزوجين.

وقالت لرويترز الساعة 0530 بتوقيت جرينتش تقريبا من صباح يوم السبت ”أنا متحمسة بالفعل“. وتجلس ويرنر وهي محاطة بعدد من مقاعد التخييم وحقائب النوم مقابل قلعة وندسور مباشرة.

وقالت ”هذا هو اليوم الذي كنا ننتظره ... لا أقوى على الانتظار ... سيشغلون الموسيقى وسيبدأ الحفل ... سيكون ذلك ممتعا“.

ومثل ويرنر جاء كثيرون من أنحاء العالم ليشهدوا حفل زفاف الأمير هاري، حفيد الملكة إليزابيث، والممثلة الأمريكية ميجان ماركل الذي سيقام بعد ساعات وسيكون بمثابة استعراض للفخامة الملكية.

ومنذ أيام يصطف محبو العائلة المالكة في الطرقات حول قلعة وندسور لضمان الحصول على أفضل موقع للمشاهدة.

وعلى أريكة مجاورة جلس تيري هيت (83 عاما) يوم السبت وهو يرتعد من البرد بعد قضائه ست ليال في الشارع.

وقال لرويترز ”أتطلع لهذا الزفاف ... هذا زفاف مختلف ورومانسي“.

والتقت ماركل مع هاري في عام 2016 وبعد علاقة غرامية أعلنا ارتباطهما العام الماضي.

وهناك آخرون مثل جيمي وليامز (33 عاما) من تكساس، ومجموعة أخرى من الأشخاص، الذين حجزوا غرفا فندقية لكنهم قرروا البقاء في الشارع للاستمتاع بالجو.

وقالت وليامز ”كانت تجربة خاصة للغاية ... كان الناس يتشاركون فيما يملكون من إمدادات ... كان الأمر يستحق“.

أما بام بوثبي قالت إنها لم تتغيب عن أي زفاف ملكي منذ أربعة عقود حتى عندما تصادف زفاف مع عيد ميلاد طفلها أو عندما كانت تعيش بالخارج.

وتقول إن التجربة تغيرت مع مرور الوقت إذ عندما ذهبت لأول مرة لمشاهدة زفاف الأمير تشارلز والأميرة ديانا عام 1981 كانت بمفردها ولكن تقول إن الأمر أصبح الآن تقليدا عائليا وزوجها يذهب معها.

وأضافت وهي ترتدي ثوبا على شكل علم إنجلترا إنها حضرت من بوسطن في وسط إنجلترا ليل الجمعة واستيقظت الساعة الرابعة صباحا للحاق بقطار الصباح المبكر كي تتابع الاحتفالات.

وتابعت ”إنها مناسبة ساحرة وحضوري إلى هنا سيزودني بذكريات سأعتز بها للأبد“.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below