March 7, 2019 / 7:07 PM / 9 months ago

عارضة وناشطة صومالية: ختان الإناث جريمة يتجاهلها العالم

سانت جالين (سويسرا) (رويترز) - قالت واريس ديري، البدوية الصومالية التي تحولت إلى عارضة أزياء شهيرة، لرويترز يوم الخميس إن ختان الإناث لا يزال يحدث لأن العالم يغض الطرف عن تلك الجريمة التي ترتكب بحق الفتيات.

الصومالية واريس ديري التي تحولت إلى عارضة أزياء خلال مؤتمر صحفي في سانت جالين في سويسرا يوم الخميس. تصوير: ارند فيجمان - رويترز.

واستغلت ديري شهرتها، التي اكتسبتها من ظهورها كعارضة على غلاف تقويم شركة بيريلي العالمية للإطارات وتمثيلها أمام تيموثي دالتون في فيلم ”ليفينج دايلايتس“ ضمن سلسلة أفلام جيمس بوند، لشن حملة لمناهضة ختان الإناث.

وقالت في المقابلة ”إنها أصعب مهمة على الإطلاق أضطلع بها في حياتي. لكن يتعين علي القيام بها لأنه لا أحد آخر لديه هذا الالتزام وسأكمل هذا إلى النهاية“.

وتعرضت ديري نفسها لعملية ختان في سن الخامسة، وتوفيت أختها متأثرة بنزيف حاد بعد الختان. وعندما كان عمرها 13 عاما، فرت ديري من زواج رتبه الأهل لتصل في نهاية المطاف إلى لندن.

وتحولت سيرتها الذاتية ”زهرة الصحراء“ إلى فيلم سينمائي وبصدد أن يحولها جيل ميمرت وأوي فاهرينكروج بيترسين إلى مسرحية موسيقية ستعرض للمرة الأولى في بلدة سانت جالين السويسرية في فبراير شباط 2020.

وقالت ديري إنها تشعر بالصدمة والذهول من تحويل قصة حياتها إلى مسرحية دون أن تصل رسالتها بشأن ختان الإناث إلى مبتغاها.

وأضافت ”العالم لا يهتم... العالم لا يبالي“.

وتقول منظمة الصحة العالمية إن أكثر من 200 مليون امرأة على قيد الحياة حاليا تعرضن للختان، معظمهن في 30 دولة بأفريقيا والشرق الأوسط وآسيا.

وتشعر الفتيات الصغيرات بألم شديد جراء الختان الذي يسبب لهن مشكلات صحية طويلة الأمد إذا بقين على قيد الحياة أصلا، مما دفع المجتمع الدولي للاعتراف به على أنه انتهاك لحقوق الإنسان يمثل تمييزا ضد النساء.

وقبيل يوم المرأة العالمي الذي يحل يوم الجمعة، تعمل مؤسسة زهرة الصحراء التي ترأسها ديري مع علامة كوكو دي مير للملابس الداخلية النسائية لصنع فيلم قصير من إخراج المصور البريطاني رانكين بهدف زيادة الوعي بمخاطر ختان الإناث.

والهدف هو المساعدة في جمع عشرة ملايين توقيع بنهاية 2019 ثم تقديمها للأمين العام للأمم المتحدة.

وقالت ديري ”ليس عدلا أن يستمر كل هذا القدر من الانتهاكات وأن يكتفي العالم بالقول نعم.. نعم نعرف أنها ثقافة“.

وأضافت أنها ليست مشكلة خاصة بالنساء فحسب وليست محصورة في عدد قليل من الدول ولكنها ممارسة متفشية بين المهاجرين في إشارة إلى أنها مشكلة مجتمعية.

ومضت تقول ”هذا انتهاك رهيب حقا للأطفال وهو جريمة. ولا أستطيع أن أقول ذلك مرارا وتكرارا بما يكفي وإنما أريد أن يعترف العالم بهذا وأن يفعل شيئا حياله لأنه فاض الكيل“.

إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below