July 10, 2019 / 4:37 AM / 5 months ago

أثريون يعتقدون أنهم عثروا على رفات أحد جنرالات نابليون في روسيا

أثريو ن يشاركون في أعمال تنقيب عن رفات الجنرال شارل إتيان جودا أحد جنرالات غزو نابليون بونابرت الفاشل لروسيا في مدينة سمولينسك التي تبعد 400 كيلومتر غربي موسكو في صورة حصلت عليها رويترز يوم الثلاثاء. (صورة لرويترز ويتم توزيعها كما تلقتها كخدمة لعملائها. هذه الصورة للأغراض التحريرية فقط. ليست للبيع ولا يسمح باستخدامها في حملات تسويقية أو إعلانية).

موسكو (رويترز) - يعتقد علماء آثار أنهم عثروا على رفات أحد جنرالات نابليون بونابرت المفضلين مدفونا في مرأب أسفل قاعة رقص وذلك بعد أكثر من 200 عام من وفاته متأثرا بإصابات لحقت به في روسيا.

وتوفي الجنرال شارل إتيان جودا المنقوش اسمه على قوس النصر في باريس عن 44 عاما يوم 22 أغسطس آب عام 1812 بعد إصابته بطلقة مدفع خلال غزو نابليون الفاشل لروسيا.

وكان نابليون يعرف جودا شخصيا ويحترمه، وبعد وفاته تم انتزاع قلبه ونقله إلى باريس حيث وضع في كنيسة صغيرة في مقبرة بير لاشيز في العاصمة الفرنسية.

ويوجد تمثال نصفي لجودا في قصر فرساي كما يحمل شارع في باريس اسمه. ويعتقد فريق من الأثريين الفرنسيين والروس أنهم اكتشفوا في السادس من يوليو تموز ما يعتقد أنه رفات جودا المفقود خلال تنقيب في مدينة سمولينسك التي تبعد 400 كيلومتر غربي موسكو.

ويقول علماء الآثار إن الآثار الموجودة على الرفات الذي عثروا عليه في نعش تتوافق مع الإصابات التي تعرض لها جودا وإنهم يعتقدون ”بدرجة عالية من الاحتمال“ أنهم عثروا على ذلك النبيل الذي شارك في حروب الثورة الفرنسية ونابليون.

إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير علي خفاجي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below