13 كانون الثاني يناير 2008 / 05:39 / بعد 10 أعوام

جنس وألماس وغيرة في مسلسل غراميات ساركوزي

باريس (رويترز) - يمثل الجنس والألماس والغيرة أحدث حلقة في المسلسل الذي يستحوذ على اهتمام فرنسا وهو قصة الحياة العاطفية للرئيس نيكولا ساركوزي.

<p>الخاتم ذو الالماسة الوردية في يد بروني. تصوير: يوسف الان - رويترز</p>

وفيما يضيف مزيدا من الإثارة على الرواية التي تتكشف تفاصيلها قالت مجلة جالا ان ساركوزي أهدى صديقته الجديدة كارلا بروني خاتما ذا ألماسة وردية اللون على شكل قلب مثل الذي شوهدت زوجته السابقة سيسيليا ترتديه قبل أشهر قليلة فقط.

وحاولت سيسيليا يوم الخميس وقف نشر واحدا من ثلاثة كتب جديدة عن حياتها يقتبس عنها سلسلة تعليقات تستخف فيها بساركوزي.

وحصل ساركوزي وسيسيليا على طلاق مفاجئ في أكتوبر تشرين الاول والتقى الرئيس في نوفمبر تشرين الثاني ببروني عارضة الازياء الايطالية التي تحولت لنجمة في مجال موسيقى البوب. وألمح الرئيس هذا الاسبوع الى أنهما قد يتزوجان قريبا وأدهشت سرعة علاقتهما العاطفية فرنسا.

واستحوذت صور ساركوزي (52 عاما) أثناء اجازته مرتديا قلادة ذهبية ونظارة شمسية وهو يعانق بروني (40 عاما) على اهتمام مجلات المشاهير فيما خصصت الجرائد صفحاتها الاولى ”لاكسسوارات الرئيس الثمينة“ وحبيبته الايطالية الفاتنة.

وثارت شائعات يوم الخميس بان هناك زواجا سريا أصبح وشيكا لكن السيدة الاولى السابقة سيسيليا (50 عاما) ليس من المتوقع ان تختفي من المشهد بهدوء.

وقال ايف ديراي مؤلف كتاب (قطع العلاقات) وهو أحد الكتب الثلاثة التي تنبش في حياة الزوجة السابقة للرئيس ان ”سيسيليا مقتنعة بأن كارلا بروني ليست المرأة التي ستجعل ساركوزي ينساها سريعا.“

وكان دور سيسيليا وهي مثل بروني خمرية طويلة وعارضة أزياء سابقة أثار اهتمام فرنسا عندما انفصلت هي وساركوزي في بادئ الامر لفترة من الوقت في عام 2005.

<p>ساركوزي وصديقته في زيارة لوداي الملكات في الاقصر يوم 27 ديسمبر كانون الاول - رويترز</p>

وظهرت سيسيليا التي تصفها وسائل الاعلام الفرنسية بأنها شخصية غامضة مرات قليلة علنا أثناء حملة زوجها الانتخابية وخلال الاشهر الاولى في منصبه.

ونقل عنها وصفها لشخصية ساركوزي ومهاراته الابوية بعبارات ذم في كتاب بعنوان (سيسيليا) للمؤلفة انا بيتون والمقرر طرحه كذلك هذا الاسبوع. لكن محاميها قال ان سيسيليا اتخذت اجراء قانونيا لوقف النشر.

وقال جان ايف دوبو لرويترز ”انها تعترض على ان مشاعرها الحميمة تعرض على الملأ وعلى التعليقات المنسوبة اليها.“

وتصف الكتب الثلاثة كلها سيسيليا بانها امرأة قوية لم يتوقف تأثيرها على ساركوزي عندما انفصلا.

وفي كتاب (قطع العلاقات) يقول ديراي ان سيسيليا سلمت ساركوزي وقت طلاقهما مذكرة تضمنت ”قائمة بكل شيء يجب عليه انجازه أو تجنب عمله اذا أراد أن ينجح في فترة رئاسته الممتدة خمس سنوات.“

وكتب ديراي وميشيل دارمون الذي اشترك في تأليف الكتاب ان سيسيليا ”يفترض أنها ذكرت أيضا أسماء أولئك الذين ينبغي ألا يثق بهم وأيضا هؤلاء الاشخاص المخلصين الموثوق بهم الذين يمكنه الاعتماد عليهم.“

ويقول الكتاب ان سيسيليا ليس لديها شكوك بشأن دورها في المستقبل.

وينقل الكتاب عن سيسيليا قولها ”انهم يعتقدون اني لم أعد حاضرة لكنني أكثر حضورا بكثير عن ذي قبل“.

واضافت ”لاني لا أطلب شيئا فانني سأظل الوحيدة التي يستمع اليها حقا.“

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below