19 كانون الثاني يناير 2008 / 21:50 / بعد 10 أعوام

ميا فارو تتعهد بتحدي الحظر على احتجاج دارفور في كمبوديا

فنومبينه (رويترز) - قالت الممثلة الامريكية ميا فارو انها ستتجاهل التهديد بترحيلها وستواصل خططها لاشعال شعلة أولمبية رمزية أمام نصب تذكاري لما يعرف باسم ”ساحات القتل“ في عهد حكم الخمير الحمر في اطار حملة لانهاء العنف في اقليم دارفور بغرب السودان.

وقالت فارو التي تقود جماعة (احلم من أجل دارفور) لرويترز ” سنمرر الشعلة.. لتكريم من هلكوا وللاحتفاء بشجاعة من نجوا.“

ونظمت جماعة (احلم من أجل دارفور) مراسم مماثلة في تشاد ورواندا وأرمينيا وألمانيا والبوسنة في اطار حملة لاقناع الصين بالضغط على الخرطوم كي تنهي أعمال العنف في دارفور.

وتستضيف بكين دورة الالعاب الاولمبية لعام 2008 وتستهدف جماعات حقوقية الصين على أمل استغلال الاضواء التي ستسلط عليها في تلك الفترة للتأثير على السياسة الخارجية الصينية.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية خيو سوفيك يوم الخميس ان الشرطة ”ستتخذ اجراءات“ لمنع مجموعة (احلم من أجل دارفور) من اقامة مراسم في تيول سلينج وهي مدرسة في العاصمة الكمبودية فنومبينه تحولت الى مركز التعذيب والاستجواب الرئيسي لحكومة الخمير الحمر.

وتواجه الصين وهي مستثمر رئيسي في صناعة النفط في السودان اتهامات بانتهاك القانون الدولي واذكاء اراقة الدماء ببيعها اسلحة الى السودان يجري تحويلها الى درافور.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below