6 تشرين الأول أكتوبر 2008 / 08:19 / بعد 9 أعوام

محافظ العاصمة الاندونيسية يتصدى لمشكلة النقل والفيضانات

جاكرتا (رويترز) - قال محافظ العاصمة الاندونيسية جاكرتا ان البنية التحتية بحاجة الى استثمارات كبيرة للقضاء على مشاكل منها الفيضانات ووسائل النقل العام وانه سيسعى للحصول على أموال من الوكالات الدولية وربما من سوق السندات.

<p>باوو يتحدث لرويترز يوم 30 سبتمبر ايلول. تصوير: كراك بالينجي - رويترز</p>

وأمام فوزي باوو الذي انتخب محافظا لجاكرتا العام الماضي مهمة صعبة.

فخمسا مساحة جاكرتا عرضة للفيضانات في موسم الامطار والذي يستمر عدة أشهر في العام. اما الاختناقات المرورية فتزداد تفاقما مع اقبال سكان جاكرتا على شراء السيارات والدراجات النارية نظرا لعدم توفر وسائل نقل مناسبة.

كما ان الباحثين عن وظائف والذين قدروا خلال العامين الماضيين بنحو 260 ألفا فاقموا من أوضاع المدينة التي يقطنها عشرة ملايين. والكثير من هؤلاء الوافدين لا يتوفر لهم سكن مناسب او مياه نقية للشرب او صرف صحي.

وزاد من المشكلة ان اقرار الامن والنظام يحتاج الى مزيد من الاموال.

وقال باوو للقمة البيئية العالمية التي تنظمها رويترز ”نعاني من ضغوط مالية. أحتاج الى كثير من الاموال لاصلاح البنية التحتية.“

ونجحت مدن اسيوية اخرى مثل بانكوك وشنغهاي وسنغافورة في تحسين بنيتها التحتية وأصبحت نقطة جذب للسكان والسياح.

لكن التكتيكات التي نجحت في سنغافورة مثل الغرامة الفورية لمن يبصق او يلقي قمامة في الشارع والضرائب الكبيرة على أصحاب السيارات لن تجدي في مكان مثل جاكرتا حيث يقول لك اي قائد سيارة ان الشرطي يمكن ان يرتشي بسهولة وان وسائل النقل العام لا يعتمد عليها.

لكن التصدي للفيضانات التي تحدث حالة من الفوضى في العاصمة الاندونيسية كل عام ستظل اولوية المحافظ.

وكان الاستعمار الهولندي قد ترك في جاكرتا نظاما من القنوات وشبكة لصرف المياه الزائدة واعادة مياه الفيضانات الى البحر لكن اليوم تحول عدد كبير من هذه القنوات الى ممرات عفنة تلقى فيها القمامة.

وقال محافظ جاكرتا ”نحتاج الى تجديد كل القنوات. لم يجر تطوير النظام او اقامته بالكامل. علينا ان ننشيء النظام ثم نجعله يعمل.“

وأضاف باوو ان مشكلة الفيضانات يمكن ان تحل خلال ثلاث سنوات من خلال تطهير القنوات القائمة بتكلفة 150 مليون دولار وشق قناة جديدة في الجانب الشرقي من العاصمة الاندونيسية بتكلفة 560 مليون دولار.

وبدأ العمل في المشروعين كما بدأ المحافظ في التحدث مع البنك الدولي بشأن التمويل.

وقال محافظ جاكرتا ان عدد السيارات في شوارع العاصمة الاندونيسية يزيد بنسبة تتراوح بين 11 و12 في المئة كل عام بينما زادت مساحة الطرق 0.01 في المئة فقط.

ويقول باوو ان عدد سكان المدينة يرتفع الى 14 مليونا في حالة اضافة الضواحي وان وقف تيار الوافدين عليها مستحيل.

من سارة ويب

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below