29 تشرين الأول أكتوبر 2008 / 02:52 / منذ 9 أعوام

مقتل زهاء 80 شخصا في زلزال باكستان وتوقع ارتفاع القتلى

<p>مواطنون افترشوا العراء بعد ان فروا من منازلهم بسبب الزلزال الذي ضرب باكستان يوم الاربعاء. رويترز</p>

اسلام اباد (باكستان) (رويترز) - قال مسؤول محلي ان 80 شخصا على الاقل قتلوا حينما هز زلزال قوي شمال غرب باكستان يوم الاربعاء متسببا في انهيار مئات المنازل الطينية ومن المتوقع ان يرتفع عدد القتلى.

وقالت مصلحة المساحة الجيولوجية الامريكية ان زلزالا قوته 6.2 درجة وقع على بعد 60 كيلومترا الى الشمال الشرقي من مدينة كيتا قبيل الفجر.

وقالت ادارة الارصاد الجوية الباكستانية ان الزلزال بلغت قوته 6.1 درجة وانه وقع الساعة 5.10 صباحا (2310 بتوقيت جرينتش).

وقال سهيل الرحمن المسؤول الرفيع في ادارة احدى المقاطعات في اقليم بلوخستان الباكستاني لمحطة تلفزيون (دون) هاتفيا من مقاطعة وام "أقول لكم ان 80 شخصا قتلوا في هذه المنطقة التي اقف فيها الآن."

وسئل هل يتوقع ان يرتفع عدد القتلى فقال "سيرتفع اكثر كثيرا من ذلك."

وقال مسؤولون في مقاطعة زيارات في اقليم بلوخستان على بعد 70 كيلومترا الى الشمال الشرقي من مدينة كيتا عاصمة اقليم بلوخستان ان منازل كثيرة انهارت في الزلزال وبعضها تدمر في انهيارات ارضية فجرها الزلزال.

وقال ديلوار خان رئيس مقاطعة زيارات "مئات المنازل انهارت. ونحن نستخدم كل ما لدينا من امكانيات لمساعدة الناس واستنجدنا بحكومة الاقليم."

واضاف قوله "يوجد عدد كبير من الجرحى ولكن ليس لدينا رقم دقيق."

وقال خان ان بعض الناس في اكثر المناطق تضررا انقذوا لكن فرق الانقاذ لم تصل بعد الى الاماكن النائية في الجبال فوق وادي زيارات. ويبلغ عدد سكان مقاطعة زيارات نحو 50 ألف نسمة.

وقال مسؤلون محليون ان خمسة اشخاص قتلوا في مقاطعة بيشين المجاورة.

وقال حبيب الله احد سكان بيشين "كنا غارقين في النوم حينما وقع الزلزال. فانتشلنا اطفالنا وأسرعنا الى الخارج. وظلت الارض تهتز اكثر من دقيقة." وقال انه لا أحد اصيب في الحي الذي يعيشه فيه.

وقال مسؤولون محليون وموظفو المستشفيات في كيتا عاصمة الاقليم ان عشرات من الناس اصيبوا معظمهم حينما انهارت جدران الطمي في منازلهم او في حالة الفزع التي حدثت حينما اسرع الناس فارين من ديارهم.

وقالت ادارة الارصاد الجوية ان هزتين ارضيتين وقعتا قبل الفجر وكانت الثانية أشد من الاولى.

وقال أمجد حسين احد سكان مدينة كيتا "وقعت هزتان وكانت الثانية شديدة وفزع الناس تاركين ديارهم."

وكانت كيتا دمرت الى حد كبير وقتل نحو 30 الفا في زلزال شديد وقع عام 1935 .

من جول يوسفضاي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below