دراسة: فيتامينات ج وهـ تفشل في منع السرطان

Mon Nov 17, 2008 5:51am GMT
 

واشنطن (رويترز) - قال باحثون أمريكيون يوم الاحد ان رجالا تناولوا فيتنامينات (ئي وسي) هـ وسي كمكملات غذائية لم يكونوا أكثر أو أقل احتمالا للاصابة بالسرطان من رجال تناولوا دواء وهمياوهو ما يشير الى أن مضادات الاكسدة هذه غير ذات قيمة في منع السرطان.

وقال الباحثون ان بحثا سابقا أظهر أن الاشخاص الذين تناولوا أطعمة غنية بفيتامينات ج وهـ كانت لديهم احتمال أقل في الاصابة بالسرطان وهو ما أشار الى أن مكملات هذه الفيتامينات ربما تساعد على تجنب الاصابة بالسرطان.

وتتبعت الدراسة الجديدة احتمال الاصابة بالسرطان لدى 14641 من الاطباء الامريكيين الذكور تناولوا اما 400 وحدة دولية من فيتامين هـ كل يوم أو دواء وهميا واما تناولوا 500 ملليجرام من فيتامين ج كل يوم أو دواء وهميا. وبلغ متوسط أعمارهم 64 عند بداية الدراسة وتمت متابعة حالاتهم لمدة ثماني سنوات في المتوسط.

وفي اجتماع للاتحاد الامريكي لابحاث السرطات قال هوارد سيسو من كلية هارفارد للطب ومستشفى بريهام والنساء في بوسطن وزملاؤه ان تناول الفيتامينات لم يكن له تأثير على احتمال الاصابة بأي نوع من السرطان.

ومنذ أسبوع قال سيسو في دورية اتحاد الطب الامريكي American Medical Association ان في نفس العينة من الرجال فشل تناول الفيتامينات في تقليل احتمال الاصابة بمرض قلبي بما في ذلك الازمة القلبية والجلطة الدماغية.

وقال سيسو عبر الهاتف "من وجهة نظرنا لا يوجد سبب ملزم لتناول فيتامين هـ وج كمكملات غذائية." وأضاف "حتى يظهر دليل اخر مختلف سندفع بأنه بدون أي فائدة واضحة لماذا نتناول هذه."

وفيتامينات هـ وج هي مضادات للاكسدة يعتقد انها تحمي من الضرر الذي تسببه مواد تلحق الضرر بالخلايا والانسجة والاعضاء. والفاكهة والخضروات غنية بالنوعين وأظهر أن الاشخاص الذين يتناولون الكثير من هذه الاطعمة ربما يقل لديهم احتمال الاصابة بمرض في القلب والسرطان وحالات أخرى.