2 كانون الأول ديسمبر 2008 / 05:30 / منذ 9 أعوام

الوخز بالإبر يتفوق على الاسبرين في علاج الصداع المزمن

<p>مريضة تتلقى علاجا بالوخز بالإبر في تورونتو بصورة التقطت يوم 17 يوليو تموز 2008 - رويترز</p>

واشنطن (رويترز) - قال باحثون أمريكيون يوم الاثنين ان العلاج بالوخز بالابر يعمل بشكل أفضل من عقاقير مثل الاسبرين في التقليل من حدة وتكرار نوبات الصداع المزمن.

وأجرى فريق الباحثين في جامعة ديوك مراجعة لدراسات شملت 4 الاف مريض مصابين بصداع نصفي والصداع الناتج عن التوتر وأشكال أخرى من الصداع المزمن. وأظهرت المراجعة أن 62 بالمئة من مرضى الصداع المزمن أبلغوا عن انحسار الام الصداع بعد تلقي علاج بالوخز بالابر مقارنة مع 45 في المئة من مرضى كانوا يتناولون عقاقير.

وقال الدكتور تونج جو جان الذي قاد الدراسة في بيان "الوخز بالابر يصبح اختيارا أكثر تفضيلا للعديد من الاغراض تتراوح من تحسين الخصوبة الى تقليل الالام بعد الجراحة لأن الناس يتعرضون لاعراض جانبية أقل بكثير ولانه يمكن أن يكون أقل تكلفة من خيارات اخرى."

وأضاف قائلا "هذا التحليل يؤكد أن الوخز بالابر هو أيضا مصدر ناجح للراحة من نوبات الصداع المزمن."

وقال جان "أحد الحواجز أمام العلاج بالوخز بالابر هو جعل الناس يفهمون أنهم لن يشعروا بتجربة مؤلمة اثناء استخدام الابر... انها وسيلة لاطلاق مسكنات الالم الطبيعية الخاصة في جسدك."

وتوصل الباحثون الى أن الامر يستغرق في المتوسط من خمس الى ست زيارات حتى يبلغ المرضى عن الشعور بالارتياح.

وأظهرت دراسات أخرى أن العلاج بالوخز بالابر ساعد على تخفيف الالم لدى مرضى خضعوا لجراحة لسرطان العنق والرأس ويمكنه تخفيف البقع الساخنة وغيرها من أعراض انقطاع الطمث ويمكنه تقليل الغثيان المصاحب للعلاج الكيميائي.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below