6 كانون الأول ديسمبر 2008 / 05:56 / بعد 9 أعوام

علماء: اسلوب قديم يحد من انبعاث الغازات المسببة لظاهرة الاحتباس

بوزنان (بولندا) (رويترز) - قال علماء يوم الجمعة ان تقنية قديمة لحرث النباتات المتفحمة في الارض لاحياء التربة ربما تعيق ايضا انبعاث الغازات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري لالاف السنين وتحبط ارتفاع حرارة الارض.

ويؤدي تسخين نباتات مثل فضلات المزارع أو الاخشاب في ظروف محكمة الغلق الى انتاج ”الفحم النباتي“ الغني بالكربون والذي يمكنه تخزين غاز ثاني اكسيد الكربون المسبب لظاهرة الاحتباس الحراري ويعزز من المادة المغذية في التربة.

وتمتص النباتات ثاني اكسيد الكربون من الغلاف الجوي اثناء نموها. وبالتالي فان تخزين ذلك الكربون في التربة يزيل الغاز من الغلاف الجوي.

وقال يوهانس ليمان من جامعة كورنيل خلال احدى المناسبات التي اقيمت على هامش محادثات الامم المناخ في مدينة بوزنان البولندية ”اشعر بثقة في ان زمن (تخزين الكربون) من الفحم النباتي المستقر يعود الى ما بين مئات كثيرة الى الاف قليلة من السنوات“.

وقدر ليمان بأنه في ظل سيناريوهات طموحة يمكن للفحم النباتي ان يخزن مليار طن من الكربون سنويا - وهو ما يعادل اكثر من 10 في المئة من الانبعاثات العالمية من الكربون والذي بلغ 8.5 مليار طن في 2007.

وقال انه في ظل سيناريو متحفظ يمكن لهذه التقنية ان تخزن 0.2 مليار طن من الكربون سنويا. وسيظل ذلك يتطلب تسخين بدون اوكسجين - يسمى الانحلال الحراري - نحو 27 في المئة من فضلات المحاصيل على مستوى العالم وحرثها في التربة.

وشدد ليمان على ان هذه التقنية ليست بديلا عن مكافحة تغير المناخ من خلال كبح انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري التي يصنعها الانسان وخاصة ثاني اكسيد الكربون الناجم عن حرق الوقود الاحفوري.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below