14 كانون الثاني يناير 2009 / 10:37 / بعد 9 أعوام

مسؤول بالامم المتحدة: أوباما سيعطي دفعة لمحادثات المناخ

طوكيو (رويترز) - قال مسؤول كبير في الامم المتحدة يوم الاربعاء إن الرئيس الامريكي المنتخب باراك أوباما سيعطي قوة دفع للمحادثات التي تهدف الى التوصل لاتفاق جديد لمكافحة ارتفاع درجة حرارة الارض.

<p>ايفو دي بوير رئيس سكرتارية الامم المتحدة للتغيرات المناخية في مقابلة مع رويترز في طوكيو يوم الاربعاء. تصوير: تورو هاناي - رويترز</p>

وتحاول نحو 190 دولة التوصل الى معاهدة أوسع بشأن المناخ بحلول ديسمبر كانون الاول لتحل محل بروتوكول كيوتو الذي يلزم الدول الغنية فقط بحصص لخفض انبعاثات الغازات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري بين عامي 2008 و2012.

ولا تزال الدول الغنية والفقيرة منقسمة بشأن التمويل اللازم للاستثمار في الطاقة النظيفة ونقل التكنولوجيا وكذلك بشأن تحديد أهداف جديدة لخفض انبعاثات الغازات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري والتي يلقى عليها باللوم في الجفاف والفيضانات والامراض.

وقال ايفو دي بوير رئيس سكرتارية الامم المتحدة للتغيرات المناخية ”الرئيس المنتخب أوباما قال أشياء مشجعة للغاية عن طموحاته الداخلية ورغبته في التعاون على المستوى الدولي.“

وقال دي بوير الموجود في طوكيو لحضور اجتماع عالمي لوزراء النقل لبحث التغيرات المناخية ”اعتقد انه هذه ستكون مساهمة بناءة للغاية للعملية بينما نواصل الجهود“.

وكان أوباما الذي سيتولى منصبه يوم 20 من يناير كانون الثاني الجاري قد قال انه يعتزم خفض انبعاثات الولايات المتحدة من غازات الاحتباس الحراري- والتي تزيد حاليا نحو 17 بالمئة عن مستوياتها في التسعينات- الى مستوياتها عام 1990 بحلول 2020.

وبحلول منتصف القرن يريد أوباما خفض الانبعاثات بنسبة 80 بالمئة عن مستويات التسعينات.

وتعد هذه الخطط أكثر طموحا من خطط الرئيس جورج بوش الذي عارض بروتوكول كيوتو وتوقع ان تتزايد الانبعاثات الامريكية لتبلغ ذروتها عام 2025.

وقال دي بوير انه ”على ثقة كاملة“ في ان اوباما سيلتزم بأهداف خفض الانبعاثات من عام 2013 خلال اجتماع الامم المتحدة بشأن المناخ الذي تستضيفه العاصمة الدنمركية في ديسمبر كانون الاول.

وأضاف ”قال علانية انه يريد العمل من أجل التوصل الى اتفاق في كوبنهاجن. قال انه يريد وضع حزمة سياسة قومية موضع التنفيذ.“

ويعتبر التزام الولايات المتحدة بهدف لخفض الانبعاثات امرا حاسما على نطاق واسع في أي اتفاق يعقب بروتوكول كيوتو حيث ان الدول لا ترغب في التوقيع على اهداف جديدة دون مبادرات من الدول صاحبة أعلى نسب من الانبعاثات مثل الولايات المتحدة والصين والهند والبرازيل.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below