22 كانون الثاني يناير 2009 / 17:51 / بعد 9 أعوام

الكوارث الطبيعية كلفت الصين 110 مليارات دولار في 2008

جنيف (رويترز) - قالت الأمم المتحدة يوم الخميس ان الكوارث الطبيعية تسببت في أضرار بلغت قيمتها نحو 110 مليارات دولار في الصين العام الماضي في تحذير لدول ناشئة أخرى غير مُجهزة لكوارث مُحتملة.

<p>عجوز صينية تبكي قرب منزل مهدم بعد زلزال ضرب منطقة ينججيانج باقليم يونان يوم 22 أغسطس اب 2008. تصوير: رويترز</p>

وقالت وكالة الاستراتيجية الدولية لخفض الكوارث ان زلزالا مُدمرا ضرب اقليم سيشوان الصيني في مايو آيار الماضي وتقلبات جوية حادة جعلت الصين أكثر الدول تضررا من الناحية الاقتصادية بالكوارث الطبيعية في 2008.

وأضافت الوكالة التابعة للأمم المتحدة ان الاقتصاد العالمي تكلف 181 مليار دولار من كوارث طبيعية مثل الفيضانات والعواصف والبراكين وحرائق الغابات والجفاف في عام 2008.

وقال سالفانو بريسينو مدير الوكالة ان أغلب الدمار كان يمكن تجنبه.

وأضاف ”هذه الخسائر كان بالامكان خفضها بدرجة كبيرة اذا كانت المباني في الصين وبخاصة المدارس والمستشفيات قد بنيت مقاومة بدرجة اكبر لزلازل.“ واضاف ”كما أن نظاما فعالا للإنذار المُبكر مع وعي مُجتمعي جيد كان بامكانه إنقاذ أرواح الكثيرين في ميانمار.“

وقالت الوكالة ان 235816 شخصا قتلوا في كوارث طبيعية العام الماضي بالمقارنة مع 16871 في العام السابق. وأضافت أن تكاليف الأضرار زادت عن مثليها في عام 2007 عندما بلغت 75 مليار دولار.

وشهدت الصين أكبر عدد من الكوارث الطبيعية وبلغ 26 كارثة في العام الماضي تلتها الفلبين بعشرين كارثة ثم الولايات المتحدة 19 كارثة واندونيسيا 16 كارثة وفيتنام والهند عشرة كوارث لكل منهما. وسقط 98.85 بالمئة من قتلى الكوارث الطبيعية في آسيا.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below