داء الكلب يقتل اكثر من 50 طفلا انجوليا في ثلاثة اشهر

Wed Feb 4, 2009 12:18am GMT
 

لواندا (رويترز) - قال مسؤول طبي يوم الثلاثاء ان داء الكلب اودى بحياة اكثر من 50 طفلا في العاصمة الانجولية لواندا خلال الاشهر الثلاثة الماضية مما اثار القلق في مدينة بها الاف الكلاب الضالة التي يمكن ان يتسبب عقرها في نقل الفيروس الي البشر.

وقال لويس برناردينو مدير مستشفى "هذا شىء لم اره من قبل في انجولا. الفيروس خطير للغاية لانه مثل عقوبة الموت للبشر."

وداء الكلب هو اصابة فيروسية خطيرة يكاد يكون قاتلا اذا ترك دون علاج. وينتقل عادة عبر اللعاب من حيوان مصاب غالبا ما يكون كلبا. والاطفال هم عادة اكثر ضحايا داء الكلب لانهم لا يستطيعون حماية انفسهم من الكلاب.

وكافحت السلطات في لواندا لاحتواء الفيروس. وانطلقت الشهر الماضي حملة تطعيم واسعة عبر المدينة حيث لقح 100 الف حيوان تشمل الكلاب والقطط والقردة. ويقتل داء الكلب نحو 50 الف شخص في انحاء العالم كل عام.