13 حزيران يونيو 2009 / 01:56 / بعد 8 أعوام

رئيس بلدية: ملاعب الصيف ربما تشكل تهديدا بالانفلونزا في نيويورك

نيويورك (رويترز) - قال مسؤولون عن الصحة يوم الجمعة ان حالات فيروس انفلونزا ”اتش1 ان1“ الجديدة تتراجع في نيويورك وهي احدى المدن الامريكية الاولى والاشد تأثرا بفيروس الوباء الجديد.

<p>طلاب مدرسة ابتدائية يرتدون كمامات واقية خلال زيارة للبرلمان في طوكيو يوم الجمعة. تصوير: تورو هاناي - رويترز</p>

لكن رئيس بلدية نيويورك مايكل بلومبرج قال انه يشعر بانزعاج من ان الاطفال ربما يحملون هذا الفيروس الى الملاعب خلال العطلة المدرسية في يوليو تموز واغسطس اب.

وأعلنت نيويورك عن ثلاث وفيات اخرى من انفلونزا الخنازير يوم الجمعة بما يرفع اجمالي الوفيات الى 16 مع 567 حالة تلقي للعلاج وهو حتى الان اعلى معدل بالولايات المتحدة التي يوجد بها معظم الحالات بشكل عام بعدما عولج فيها نحو الف شخصا من الاصابة بفيروس ”اتش1 ان1“.

وقال مفوض الصحة في نيويورك سيتي الدكتور توماس فيرلي في بيان ”بينما كل حالة دخول مستشفى لتلقي علاج هو امر يبث على القلق وكل وفاة هي مأساة تشير معلوماتنا الاستكشافية الى ان عدد الذين اصيبوا حديثا في تراجع“.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية حالة وباء كامل من ”اتش1 ان1“ يوم الخميس بعد التأكد من ان المرض ينتشر بصورة خارج نطاق السيطرة ليس فقط في امريكا الشمالية لكن ايضا في استراليا. ويقدر مسؤولو الصحة في الولايات المتحدة ان مئات الالاف من الاشخاص اصيبوا بالرغم من ان منظمة الصحة العالمية تصنف الفيروس بأنه ”معتدل“.

وتسبب فيروس انفلونزا الخنازير الذي جرى رصده لاول مرة لدى اثنين من الاطفال الامريكيين في ابريل نيسان في اصابة مجموعة حالات مرتبطين بمدرسة في نيويورك ثم انتشر عبر انحاء المدينة التي تضم أكثر من ثمانية ملايين شخص. وقالت المراكز الامريكية لمكافحة الامراض والوقاية منها يوم الخميس ان الولايات التي لديها اعلى نشاط لفيروس ”اتش1 ان1“ هي نيويورك ونيوجيرسي وماساتشوستس.

وأكدت المراكز اصابة 17855 حالة بانفلونزا ”اتش1 ان1“ و 45 وفاة لكن قالت ان العدد الفعلى أعلى بكثير نظرا لان معظم المرضى لم يختبروا بل ان الكثير ربما لم يزوروا الاطباء.

وقال بولمبرج ان نيويورك لديها ايضا عدد كبير فيما يعرف بهاجس المرض - وهو الاناس الذين يعتقدون انهم ربما اصيبوا بمرض ويزورون المستشفيات وغرف الطوارىء بينما ليسوا في حاجة الى ذلك.

وقال بلومبرج في برنامج اذاعي اسبوعي ”الاخبار الطيبة ان (هناك) عددا اقل من الذين ينتابهم هاجس المرض“. ”عدد الزيارات للمستشفيات في تراجع وعدد الاطفال الذين يذهبون الى مربيات المدارس وهم مصابين بارتفاع في درجات الحرارة في انخفاض“.

وقال مسؤولون في المراكز الامريكية لمكافحة الامراض والوقاية منها انه في الشهر الماضي الذي ينتهي فيه في المعتاد موسم الانفلونزا في ابريل نيسان ارتبط الظهور السابق للمرض بانشطة صيفية مثل معسكر صيفي. وقال بلومبرج انه يخشى من ان هذا قد يحدث هذا العام في نيويورك.

وقال ”الاطفال في الصيف يتجمعون بطرق مختلفة واحد النظريات انه اكثر خطورة في الصيف لان الاطفال يأتون من اماكن مختلفة للتجمع معا“.

واخر يوم دراسي بالنسبة لطلاب المدارس العامة في نيويورك سيتي هو 26 يونيو حزيران.

ويتوقع مسؤولو المراكز الامريكية ومنظمة الصحة العالمية ان تهدأ انشطة ”اتش 1 ان1“ خلال الصيف الحار في نصف الكرة الارضية الشمالي لكنه حذر من ان الانفلونزا لا يمكن التنبؤ بها. وهذا الفيروس مثل فيروسات اتش1 ان1 الاخرى يؤثر على الاشخاص الاقل 45 عاما بأكثر مما تفعله فيروسات الانفلونزا الاخرى.

وبدأت فيروسات وبائية أخرى بأوبئة معتدلة في الربيع لتسبب فقط مرضا خطيرا بعد أشهر لاحقة عندما يصبح الطقس اكثر برودة.

من جوان جرالا

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below