16 تموز يوليو 2009 / 21:05 / بعد 8 أعوام

ناسا تعترف بمسح اشرطة تسجيل الهبوط على القمر

واشنطن (رويترز) - قال مسؤولو ادارة الطيران والفضاء الامريكية (ناسا) يوم الخميس ان التسجيلات الاصلية الخاصة بهبوط أول انسان على سطح القمر قبل 40 عاما مسحت وأعيد استخدام أشرطتها لكن نسخا محسنة من البث الاصلي تبدو في حالة أفضل.

وأصدرت ناسا أول لمحات من اصدار رقمي كامل محسن للتغطية الاصلية للهبوط يوضح الصور الضبابية المهتزة التي يظهر فيها نيل ارمسترونج وباز أولدرين وهما يمشيان على سطح القمر.

وسيتم اصدار المجموعة الكاملة من التسجيلات التي تتولى شركة لوري ديجيتال ومقرها في بيربانك بكاليفورنيا ازالة شوائبها في سبتمبر ايلول.

وأقرت ناسا في عام 2006 بعدم العثور على تسجيلات الفيديو الاصلية للهبوط الذي تم في 20 يوليو تموز 1969.

ومنذ ذلك الحين يقوم بالبحث عن هذه التسجيلات ريتشارد نافزجر وهو مهندس بمركز جودارد للرحلات الفضائية التابع لناسا في ولاية ماريلاند والذي كان يتولى الاشراف على المعالجة التلفزيونية في مواقع الرصد الارضي خلال مهمة ابولو 11.

وقد تمكن في النهاية من تحديد مصيرها وهو انها كانت ضمن مجموعة تتالف من 200 الف شريط مسحت واعيد استخدامها كوسيلة لتوفير المال.

وعثر على نسخ جيدة في ارشيف شبكة (سي.بي.اس) الاخبارية وبعض التسجيلات التي تسمى كيني سكوب في مخازن افلام في مركز جونسون الفضائي.

ولا يشعر نافزجر بالقلق من أن استخدام شركة مقرها في هوليوود قد يؤجج نظريات المؤامرة التي تعتقد أن برنامج الهبوط على القمر بالكامل الذي شمل هبوط أشخاص على القمر ست مرات فيما بين 1969 و1972 صور في موقع تصوير سينمائي او قاعدة عسكرية.

من ماجي فوكس

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below