رائدان في مهمة سير بالفضاء لتركيب جزء اضافي بالمحطة الدولية

Sat Jul 18, 2009 8:42pm GMT
 

كيب كنافيرال (فلوريدا) (رويترز) - غادر رائدا فضاء امريكيان محطة الفضاء الدولية يوم السبت في مهمة سير في الفضاء لتجهيز اخر قطعة من معمل كيبو الياباني لتركيبها في المحطة المدارية.

وخرج رائدا الفضاء ديفيد وولف وتيموثي كوبرا من المحطة في الساعة 12.30 مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة (1630 بتوقيت جرينتش) للبدء في مهمة سير هي الاولى من اصل خمس مهام مقررة خلال فترة بقاء المكوك انديفر في المحطة. وكان المكوك وصل يوم الجمعة في مهمة تستغرق 11 يوما.

ولدى بدء مهمة سير تستمر لمدة ست ساعات ونصف الساعة رحب رائد الفضاء بالمكوك انديفر كريس كاسيدي الذي كان يوجه مهمة السير في الفضاء برائدي الفضاء لدى بدء المهمة قائلا "مرحبا بكما في عملية سير في الفضاء."

والهدف الاساسي من مهمة السير في الفضاء يوم السبت هو تجهيز منصة يابانية الصنع لربطها بمقدمة معمل كيبو التابع للمحطة والذي بلغت تكلفته 2.4 مليار دولار.

وصممت المنصة لاجراء التجارب التي يتعين تعريضها لبيئة مفتوحة من الفضاء.

ويعتزم وولف وكوبرا نزع الاغطية الحرارية واعادة توزيع الكابلات حتى يمكن استخدام الرافعات الالية الموجودة على متن المحطة والمكوك في رفع المنصة التي يبلغ وزنها اربعة اطنان خارج مخزن الحمولة بالمكوك وتثبيتها في كيبو. وستجرى التجارب عليها في وقت لاحق خلال المهمة.

وأكملت ادارة الفضاء والطيران الامريكية (ناسا) ايضا تحليلها الاولي للدرع الحراري للمكوك انديفر يوم السبت وخلصت الى انه لا توجد حاجة لقيام طاقم المكوك بعمليات تفقد اضافية.

 
<p>رائد الفضاء تيم كوبرا أثناء سيره في الفضاء خارج المحطة الفضائية الدولية يوم 18 يوليو تموز.تصوير: رويترز من تلفزيون ناسا.(إستخدام الصورة للتحرير فقط وليس للبيع او التسويق او الحملات الاعلانية).</p>