23 آب أغسطس 2009 / 12:01 / منذ 8 أعوام

المئات يفرون من حرائق غابات قرب أثينا

اثينا (رويترز) - قالت السلطات اليونانية ان النيران التهمت عشرات المنازل والاف الافدنة من الغابات قرب اثينا بعد أن خرجت حرائق الغابات عن السيطرة لليوم الثاني على التوالي يوم الاحد.

<p>صورة لحريق غابات مروع في ضواحي العاصمة اليونانية اثينا يوم الاحد. تصوير: جون كوليسيدس - رويترز</p>

وفر المئات من منازلهم الليلة الماضية بعد أن امتدت ألسنة اللهب التي اججتها الرياح القوية لتصل الى تجمعات السكنية حول اثينا. ويحاول اخرون منع النيران من الوصول الى المنازل بخراطيم المياه التي تستخدم في ري الحدائق وفروع الاشجار.

وقال مسؤولون وشهود عيان ان النار وصلت ضواحي اجيوس ستيفانوس وانثوسا وباليني وبيكرمي وديونيسوس وان الناس يرفضون مغادرة منازلهم مع اقتراب النيران.

وقال ليوندياس كوريس حاكم مقاطعة اتيكا الشرقية للتلفزيون اليوناني ”الوضع يتدهور في منطقة اجيوس ستيفانوس والاوضاع صعبة في انثوسا. النيران مستعرة ببعض المنازل.“

واندلع الحريق في وقت متأخر من مساء يوم الجمعة في قرية تبعد نحو 40 كيلومترا شمال غربي العاصمة وامتد الى قرى مجاورة والى الضواحي الشمالية لاثينا بعد ان اججته الرياح القوية.

واعلنت السلطات اليونانية حالة الطواريء في اتيكا الشرقية يوم السبت حيث احرقت النيران نحو 30 الف فدان من الغابات والاراضي الزراعية وبساتين الزيتون.

وقال حاكم اثينا يانيس سجوروس للتلفزيون اليوناني ”احترق اكثر من 30 الف فدان. انها كارثة بيئية.“

وقال مسؤولو الاطفاء ان اليونان طلبت مساعدة حلفائها ومن المتوقع ان تصل اليوم خمس طائرات لمكافحة الحرائق من ايطاليا وفرنسا وقبرص.

واعادت هذه الحرائق ذكريات 2007 عندما شهدت اليونان أكثر الحرائق فتكا فيما تعيه الذاكرة حيث ظلت النيران مشتعلة أكثر من عشرة أيام في جزيرة ايفيا وشبه جزيرة بيلوبونيس مما أدى الى مقتل 65 شخصا.

وقام رئيس الوزراء كوستاس كرامنليس بجولة بطائرة هليكوبتر فوق المناطق المتضررة يوم الاحد ورأس اجتماعا في مركز عمليات ادارة الاطفاء في اثينا في وقت متأخر من مساء يوم السبت للمرة الثانية في اقل من 24 ساعة وحث الناس على الهدوء وعدم الفزع.

وقال كرامنليس ”علينا التزام الهدوء قبل كل شيء.. من الحكمة ان نطيع تعليمات المسؤولين.“

واخلي مستشفى للاطفال ومنزل للمسنين.

وقالت الشرطة وشهود عيان ان عشرات المنازل تضررت بشدة لكن ادارة الاطفاء رفضت اعطاء بيانات رسمية عن الضرر لحين اخماد النيران.

وقال مسؤولو الاطفاء ان 12 طائرة وثماني طائرات هليكوبتر و 130 عربة اطفاء و592 من رجال الاطفاء يحاولون اخماد النيران. كما ارسل نحو 340 جنديا الى منطقة الحرائق.

وأججت الرياح اكثر من 100 حريق في انحاء اليونان في الايام الثلاثة الماضية. كما نشبت حرائق في جزر زاكينثوس وافيا وسكيروس وفي منطقة فيوتيا بوسط اليونان. وتمت السيطرة على حريق في جزيرة دوديكانيز التابعة لرودس.

وتكثر حرائق الغابات في اليونان خلال الصيف وغالبا ما يكون السبب فيها درجات الحرارة المرتفعة او الجفاف او الحرق عمدا. ونشبت مئات الحرائق في انحاء جنوب اوروبا في يوليو تموز مما دمر مساحات كبيرة من الغابات وألحق أضرارا بعشرات المنازل.

من انجيليكي كوتانتو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below