10 أيلول سبتمبر 2009 / 08:39 / بعد 8 أعوام

الجفاف يهدد بنقص المواد الغذائية في جواتيمالا

<p>رئيس جواتيمالا الفارو كولوم خلال مقابلة في جواتيمالا سيتي يوم 15 مايو أيار. تصوير: دانيال ليكلير - رويترز</p>

جواتيمالا سيتي (رويترز) - قال رئيس جواتيمالا الفارو كولوم ان بلاده تسعى لايصال مساعدات غذائية لاكثر من 400 ألف أسرة خلال الشهور القادمة حيث يهدد جفاف شديد بنقص في المواد الغذائية في البلاد.

وأعلن كولوم ان جواتيمالا تمر "بمحنة" فيما يتعلق بالامدادات الغذائية اذ تسببت فترة طال امدها من الجفاف في خسارة البلاد لما يصل الى 50 بالمئة من محاصيل الاغذية الرئيسية مثل الذرة والفول.

وقال يوم الاربعاء للصحفيين ان الاجراء سيمكن جواتيمالا من ان تطلب المساعدة من دول أخرى والمعاونة في ايصال المساعدات الغذائية للمنطقة الاكثر تضررا بشرق جواتيمالا سيتي.

ويقول عمال اغاثة ان الكثيرين في جواتيمالا يعانون من سوء التغذية ولكن ما جعل الامر أكثر صعوبة على الاسر الفقيرة التي لا يمكنها الوصول للغذاء هو التراجع الحاد للتحويلات التي يرسلها أقاربهم الذين يعملون في الولايات المتحدة.

وقال روبيلثي ألفارادو مدير برنامج انقذوا الاطفال في جواتيمالا لرويترز "الموقف هذا العام أكثر خطورة ونحن نرى اصابة المزيد من الاطفال بسوء التغذية... الى جانب فقدان الوزن وفتور الهمة."

وتقدر أحدث بيانات متاحة وترجع لعام 2002 أن 49 بالمئة من الاطفال دون الخامسة يعانون من سوء تغذية مزمن وهو أحد أعلى مستويات الاصابة في امريكا اللاتينية.

ووزعت الحكومة عبوات أغذية على حوالي 70 ألف أسرة في أكتوبر تشرين الاول من العام الماضي. ودفعها الجفاف هذا العام على تقديم موعد توزيع الاغذية عدة أسابيع وان تستهدف عددا يفوق ذلك العدد من الاسر بست مرات.

وتخصص جواتيمالا القسم الرئيسي من أراضيها الصالحة للزراعة لمزارع البن والنخيل الافريقي الكبيرة.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below