12 تشرين الثاني نوفمبر 2009 / 09:29 / بعد 8 أعوام

تقديرات الوفيات الجديدة من (اتش1ان1) بامريكا ستكون تخمينات

<p>شخص في انتظار تلقي لقاح اتش1 ان1 في تكساس يوم 30 اكتوبر تشرين الاول. تصوير: جيسيكا رينالدي - رويترز</p>

واشنطن (رويترز) - من المقرر أن ينشر مسؤولو الصحة بالولايات المتحدة تقديرات جديدة للوفيات من جراء انفلونزا الخنازير يوم الخميس لكن الاعداد ستكون مجرد تقدير تقريبي.

وتوقفت المراكز الامريكية لمكافحة الامراض والوقاية منها ومنظمة الصحة العالمية عن محاولة احصاء العدد الفعلي للحالات منذ اشهر مضت بعد أن اتضح أن فيروس (اتش1ان1) وباء سيصيب الملايين.

وليست هناك اختبارات تشخيصية كافية لتجرى لكل من تظهر عليه اعراض تشبه أعراض الانفلونزا لتحديد ما اذا كان مصابا بالانفلونزا المعروفة اعلاميا باسم انفلونزا الخنازير وأظهر تشريح الجثث أن بعض من توفوا كانوا مصابين بفيروس (اتش1 ان1) دون أن يدري أحد بهذا.

وبالتالي فان أعداد الضحايا ستكون قائمة على نماذج يجري احصاؤها من خلال الفحص المكثف لمجموعات صغيرة من الناس وجمع البيانات عن تقارير اجمالية لحالات الاصابة والوفيات والتوفيق بين الاثنين.

هذا ايضا ما يحدث كل عام مع الانفلونزا الموسمية التي تقول منظمة الصحة العالمية انها تقتل ما بين 250 و500 الف شخص في العام على مستوى العالم وتقول مراكز مكافحة الامراض والوقاية منها انها تقتل في المتوسط 36 الف امريكي كل عام.

ولكن هل سيودي هذا الوباء بحياة أعداد اكبر؟

ليس بالضرورة. تهاجم الانفلونزا الموسمية نحو 20 في المئة من السكان في المتوسط في العام لكن المسنين هم الاكثر عرضة للوفاة بها. وكثيرا ما يكون هؤلاء المرضي مصابين بأمراض أخرى ويمكن أن تكون الاصابة بالانفلونزا المسمار الاخير في نعوشهم.

ويصيب فيروس (اتش1ان1) السكان من الشبان من البالغين في العشرينات والثلاثينات من العمر والاطفال. وتظهر أحدث احصاءات من مراكز مكافحة الامراض والوقاية منها أن الفا على الاقل لاقوا حتفهم حتى الان بينهم 129 طفلا.

وتقول منظمة الصحة العالمية ان عدد المتوفين على مستوى العالم يتجاوز ستة الاف.

وربما يكون احتمال نجاة المرضى من صغار السن من نوبة الانفلونزا أرجح حتى لو كانوا مصابين بأمراض مزمنة.

ويقارن أطباء المعلومات بشأن الفئة العمرية الاكثر عرضة للوفاة.

وتظهر دراسة نشرت في دورية لانسيت الطبية "Lancet medical journal" في وقت متأخر يوم الاربعاء أن في المكسيك حيث انتشرت الانفلونزا للمرة الاولى فيما يبدو في مارس اذار الماضي كان الشبان الاكثر عرضة للاصابة لكن المسنين الاكثر عرضة للوفاة.

وتضاهي هذه الدراسة دراسة أخرى نشرت الاسبوع الماضي في دورية الجمعية الطبية الامريكية "Journal of the American Medical Association" وأظهرت أن 11 في المئة من سكان كاليفورنيا الذين نقلوا الى المستشفيات للعلاج من فيروس (اتش1ان1) توفوا لكن بين من يبلغون من العمر 50 عاما فاكثر توفي ما بين 18 و20 في المئة ممن نقلوا الى المستشفيات.

وأشار تقدير لمراكز مكافحة الامراض والوقاية منها نشر الشهر الماضي الى أن ما يصل الى 20 الف شخص نقلوا الى المستشفيات لاصابتهم بفيروس (اتش1 ان1) خلال يوليو تموز وأن ستة في المئة من المرضى الذين نقلوا الى المستشفيات توفوا او نحو 1300 شخص.

ويقل معدل الوفاة بالانفلونزا الموسمية عن 0.1 في المئة. وبلغ معدل الوفاة بأسوأ وباء مثل وباء الانفلونزا الذي تفشى عام 1918 اثنين في المئة او اكثر.

ووجدت الدراسة المكسيكية ايضا أن الاطفال والاشخاص الذين يبلغون من العمر 39 عاما فأقل هم الاكثر عرضة للاصابة لكن أقل كثيرا من واحد في المئة من هؤلاء المرضى توفوا.

كما أشارت الى أن عشرة في المئة من المرضى الذين يتجاوزون السبعين من العمر وعولجوا في عيادات توفوا.

وتوصلت الى أن 4.5 في المئة من المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين 50 و59 عاما توفوا لكن 2.7 في المئة فقط ممن هم في الاربعينات واثنين في المئة من المرضى في الثلاثينات من العمر لاقوا حتفهم.

وذكر فيكتور بورخا ابيرتو وزملاؤه من المعهد المكسيكي لشبكة الضمان الاجتماعي أن الاشخاص الذين تناولتهم الدراسة جميعا ارتادوا العيادات التابعة للمعهد وبالتالي فان الدراسة لم تشمل الحالات الاقل حدة حيث لم يسع المرضى الى تلقي العلاج منها.

ويقل خطر اصابة المكسيكيين الذين تلقوا لقاحا للوقاية من الانفلونزا الموسمية بفيروس (اتش1ان1) بنسبة 35 في المئة على الرغم من أن لقاح الانفلونزا الموسمية لا يحمي من الفيروس الجديد.

ووجد فريق بورخا ابيرتو أن كل يوم تأخير في النقل الى المستشفى بعد رابع يوم من الاصابة بالمرض يزيد خطر الوفاة بنحو 20 في المئة تقريبا.

وتظهر الدراسة مدى صعوبة حصر الوفيات بالانفلونزا اذ لا يستطيع الاطباء تقييم او احصاء الاشخاص الذين لا يذهبون للعلاج.

ويستغرق جمع الاعداد اشهرا. وتشمل احدث بيانات من المكسيك الحالات التي ظهرت من ابريل نيسان الى يوليو تموز.

من ماجي فوكس

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below