21 تشرين الثاني نوفمبر 2009 / 07:17 / بعد 8 أعوام

عمال دفن الموتى معرضون لخطر الاصابة بالسرطان بسبب الفورمالدهيد

واشنطن (رويترز) - قال باحثون يوم الجمعة ان العاملين في مجال دفن الموتى الذين يستخدمون الفورمالدهيد لحفظ الجثث معرضون بدرجة لاكبر لخطر الاصابة بسرطان الدم.

ووجدوا ان الوفاة جراء الاصابة بنوع معين من سرطان الدم وهو سرطان نخاع العظام زاد بزيادة مشاركة العمال في حفظ الجثث بالفورمالدهيد.

وذكر الباحثون في دورية المعهد القومي الامريكي للسرطان ان دراستهم لاكثر من 400 من عمال دفن الموتى هي الاولى التي تفحص بعناية هذا الارتباط.

وكتبت لورا فريمان من الدورية الامريكية ”اظهرت الدراسات السابقة زيادة معدلات الوفيات جراء الاورام الليمفاوية وسرطان المخ لدى خبراء التشريح واخصائيي علم الامراض وعمال دفن الموتى وجميعهم ربما استخدم الفورمالدهيد.“

واجروا دراسات على 168 متخصصا ماتوا من الاصابة باشكال مختلفة من سرطان الدم 48 منهم باورام في المخ مقارنة مع 265 من عمال دفن الموتى لقوا حتفهم جراء اسباب اخرى.

ووجد الباحثون ان الاشخاص الذين قضوا اكثر من عامين في حفظ الجثث او تعرضوا خلافا لذلك لسوائل الحفظ يرجح بدرجة اكبر انهم ماتوا بسبب سرطان النخاع الشوكي.

وكتبوا في الدورية ”في العقود الاخيرة تعرض اكثر من مليوني عامل امريكي للفورمالدهيد بينهم خبراء التشريح والمتخصصون في علم الامراض وعمال دفن الموتى الذين يتعاملون من الجثث او العينات البيولوجية المحفوظة بالفورمالدهيد.“

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below