26 تشرين الثاني نوفمبر 2009 / 12:35 / منذ 8 أعوام

رئيس وزراء الصين يحضر محادثات المناخ في كوبنهاجن

<p>رئيس الوزراء الصيني ون جيا باو خلال قمة في بكين يوم 10 اكتوبر تشرين الأول. تصوير: جاسون لي - رويترز</p>

بكين (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الصينية يوم الخميس ان رئيس الوزراء ون جيا باو سيحضر محادثات المناخ في كوبنهاجن التي تهدف لاعداد قاعدة لمعاهدة جديدة للتغير المناخي ووصفت الزيارة بأنها عرض للتعاون.

ولم يقدم تشين قانغ المتحدث باسم وزارة الخارجية تفاصيل عن رحلة ون التي تبدأ في السابع من ديسمبر كانون الاول.

والى جانب رئاسته للوزراء يرأس ون أيضا مجموعة قيادية تتولى ادارة سياسة التغير المناخي في الصين التي تعتبر حاليا اكبر مصدر لانبعاث الغازات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري الناجم عن النشاط الانساني.

وقال المتحدث ”ان مشاركة ون في الاجتماع تظهر الاهمية التي توليها الحكومة الصينية لهذه القضية ورغبتها في التعاون مع المجتمع الدولي.“

ومن جانب اخر أعلنت الصين يوم الخميس انها ستتعهد بخفض نسب الكربون بما يصل الى 45 في المئة بحلول 2020 ”كهدف ملزم“ وانها ستطبق سياسات مشددة تشمل فرض ضرائب واجراءات مالية لتحقيق الهدف.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) عن اللجنة الدائمة بمجلس الدولة قولها ان البلاد ستواجه ”ضغوطا كبيرة وصعابا خاصة“ في سبيل الوصول لهذا الهدف.

ومن المقرر ان تختتم محادثات كوبنهاجن في 18 ديسمبر كانون الاول.

وينضم ون الى قائمة زعماء بلدان رائدة ستشارك في الاجتماع على امل التوصل لاتفاق سياسي يشكل قاعدة لمعاهدة ملزمة قانونا يمكن التفاوض عليها في العام المقبل.

وجاء الاعلان الصيني بعد يوم من اعلان البيت الابيض ان الرئيس الامريكي باراك اوباما سيحضر ايضا المحادثات في كوبنهاجن قبل ذهابه الى العاصمة النرويجية أوسلو لتسلم جائزة نوبل للسلام.

وقالت الولايات المتحدة انها ستتعهد خلال المحادثات بأن تخفض بحلول عام 2020 نسب الغازات المسببة للاحتباس الحراري بنحو 17 في المئة عن مستويات 2005 بانخفاض ثلاثة في المئة تقريبا عن مستويات عام 1990 الواردة في معاهدات الامم المتحدة.

وتبعث من الولايات المتحدة والصين 40 في المئة تقريبا من اجمالي الانبعاثات المسببة لارتفاع درجة الحرارة في العالم ولذا فان مواقفهما ازاء القضية لها اهمية.

والصين -باعتبارها بلدا ناميا- غير ملزمة بالمعاهدات السارية حاليا والتي تفرض سقوفا ملزمة للانبعاثات وقالت هي وبلدان فقيرة اخرى انه لا ينبغي تغيير المبدأ في اي اتفاق جديد تخرج به محادثات كوبنهاجن.

وكان الرئيس الصيني هو جين تاو تعهد في سبتمبر ايلول الماضي بأن تحدد بلاده هدفا لتحقيق خفض ”ملحوظ“ في انبعاثات الكربون بحلول 2020 مقارنة بعام 2005 الامر الذي يمثل نقطة تحول اذ كانت هذه اول مرة تقبل فيها الصين بضرورة وضع قيود تحدد انبعاثاتها.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below