13 كانون الثاني يناير 2010 / 01:40 / بعد 8 أعوام

استقالة وزير خارجية الاكوادور بسبب مشروع الامازون

كيتو (رويترز) - استقال وزير الخارجية الاكوادوري فاندير فالكوني يوم الثلاثاء بعد ان انتقد الرئيس رفائيل كوريا الطريقة التي كان يتفاوض بها في مشروع لحماية غابات الامازون المطيرة.

<p>وزير الخارجية الاكوادوري فاندير فالكوني خلال مشاركته في قمة اقليمية في باراجواي يوم 24 يوليو تموز 2009. رويترز</p>

وقال بيان حكومي ”قدم فالكوني استقالته“. وشغل فالكوني منصب وزير الخارجية منذ ديسمبر كانون الاول 2008.

ووفق مبادرة ياسوني التي قدمها كوريا فان الاكوادور العضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول (اوبك) ستترك 850 مليون برميل من النفط قيمتها 6 مليارات دولار تحت الارض في منطقتها بغابات الامازون كمساهمة في مكافحة تغير المناخ.

وفي مقابل عدم استخراج النفط فان الاكوادور تنتظر من الدول المانحة ان تدفع 350 مليون دولار سنويا.

وقاد فالكوني جهود الاكوادور لنيل دعم دولي للمبادرة ولكن كوريا قال في الاونة الاخيرة ان المفاوضات مع الدول المانحة تم ادارتها ”بشكل مخز“.

وقال الرئيس ان اللجنة التي يرأسها فالكوني لا تتفاوض بالشدة الكافية وان مانحين محتملين مثل المانيا وبلجيكا يحاولون املاء شروط.

وتقول الاكوادور ان عدم استغلال النفط سيحول دون انتاج 410 ملايين طن من ثاني اكسيد الكربون.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below