1 شباط فبراير 2010 / 20:56 / منذ 8 أعوام

أوباما يعتزم الغاء برنامج ناسا لاستكشاف القمر

<p>ميزانية ادارة الرئيس الامريكي باراك أوباما الجديدة قبل توزيعها في مجلس الشيوخ يوم الاثنين. تصوير: جوناثان ايرنست - رويترز</p>

كيب كنافيرال (فلوريدا) (رويترز) - تخصص الميزانية المقترحة للرئيس الامريكي باراك أوباما لادارة الطيران والفضاء الامريكية (ناسا) ستة مليارات دولار اضافية على مدى خمس سنوات لكنها تجهض محاولات مبكرة للعودة الى القمر وتحول مهمة النقل في الفضاء الى شركات تجارية.

وستزيد ميزانية ناسا الى 19 مليار دولار عام 2011 في اطار الميزانية المقترحة التي كشف النقاب عنها اليوم مع تركيز اكبر على العلم وانفاق اقل على ارتياد الفضاء.

وجاء في مقترح الميزانية انها ”تضيف ستة مليارات دولار لميزانية ناسا على مدى خمس سنوات وتعتمد على العبقرية الامريكية لتمكننا من الشروع في برنامج طموح في القرن 21 لاستكشاف الفضاء.“

لكن الخطة ستنهي برنامج ”كان يخطط لاستخدام نهج مماثل لبرنامج ابولو لاعادة رواد الفضاء الى القمر بعد 50 عاما من النجاحات التي حققها ذلك البرنامج.“

وتشير الميزانية الى ان لجنة مستقلة وجدت ان برنامج القمر متأخر عن موعده بسنوات.

وذكرت انه ”بدلا من ذلك فاننا بصدد اطلاق جهد جديد جرئ يستثمر في العبقرية الامريكية لتطوير تكنولوجيات اكثر قدرة وابتكارا لاستكشاف الفضاء في المستقبل.“

كما تمدد الميزانية الجديدة التي قد يغيرها الكونجرس أجل العمليات في محطة الفضاء الدولية بعد موعد تقاعدها المقرر في 2016.

وينقل مقترح اوباما للميزانية مزيدا من عمليات الفضاء للقطاع التجاري قائلا ان ذلك سيوجد الاف الوظائف الجديدة وسيخفض من التكاليف.

وانفقت ناسا بالفعل تسعة مليارات دولار على برامج لاعادة رواد الفضاء الى القمر وستقترض على الارجح ملايين اكثر لالغاء العقود الحالية.

من ارين كلوتز

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below