16 آذار مارس 2010 / 11:39 / بعد 8 أعوام

في بريطانيا: حصص "نوم" للتلاميذ

لندن (رويترز) - تنظم مدارس في جلاسجو ”حصص نوم“ تجريبية للتشجيع على عادات النوم الصحي وتغيير عادات سيئة مثل مشاهدة التلفزيون لوقت متأخر من الليل.

<p>فتاة تنام داخل الفصل في مدرسة في بورت او برنس في هايتي يوم 10 فبراير شباط 2010. تصوير: كينا بيتانكور - رويترز</p>

وتهدف هذه الحصص الى مساعدة الاطفال على التعلم بشكل أكثر فاعلية وأن يكونوا أكثر هدوءا وأن يتمتعوا بصحة ذهنية أفضل.

وهم يعلمون التلاميذ أهمية النوم تسع ساعات على الاقل ليلا وتجنب أن يصطحبوا معهم الى الفراش أجهزة مثل الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر المحمولة ومنصات الالعاب.

وعلى الرغم من أن خبراء يقولون ان التلاميذ لابد أن يناموا أكثر من تسع ساعات ليلا فان بعضهم لا ينام أكثر من أربع ساعات.

وتقول جمعية (سليب سكوتلاند) الخيرية التي تنظم هذه الحصص ان الحرمان من النوم يجعل الاطفال منهكين للغاية لدرجة تمنعهم من التركيز لعجز المخ عن العمل بكامل طاقته.

وقالت جين انسيل مديرة الجمعية ”لا نرسل تلميذا للمدرسة دون أن يكون معه ما يكفي من الطعام فلماذا نرسلهم دون أن ينالوا القسط الكافي من النوم..“

وتحث هذه الجمعية الحكومة الاسكتلندية على توسيع التجربة بحيث تشمل المزيد من المدارس غير المدارس الاربع الحالية.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below