19 نيسان أبريل 2010 / 10:18 / بعد 7 أعوام

بركان ايسلندا يحدث هزات جديدة وانخفاض مستوى سحابة الرماد

<p>رماد ينبعث من بركان في ايسلندا يوم السبت. تصوير: لوكاس جاكسون - رويترز</p>

ستوكهولم (رويترز) - قالت هيئة الارصاد الجوية ان بركان ايسلندا سبب المزيد من الهزات البركانية القوية في أنحاء المنطقة المحيطة يوم الاثنين لكن سحابة الرماد البركاني التي أصابت حركة النقل الجوي بحالة من الفوضى انخفضت الى ارتفاع نحو كيلومترين.

وقال هيورليفر سفينبيورنسون الخبير الجيولوجي بهيئة الارصاد الجوية ”سحابة الرماد منخفضة جدا. لا يتجاوز ارتفاعها كيلومترين.“

وارتفعت سحابة الرماد من البركان الى 11 كيلومترا حين بدأ ثورانه أوائل الاسبوع الماضي.

وأضاف ”الرياح القوية من الشمال تحرك الرماد الى الجنوب. رأينا هزات بركانية قوية ومن ثم لابد وأن تكون بعض التغيرات قد حدثت على سطح البركان. ربما هناك حمم تندفع منه.“

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below