12 أيار مايو 2010 / 07:08 / بعد 7 أعوام

كبار مسؤولي شركات النفط يواجهون مزيدا من الاستجواب بشأن تسرب نفطي

<p>النفط يطفو فوق سطح الماء في خليج المكسيك قبالة ولاية لويزيانا الامريكية يوم الثلاثاء - صورة لرويترز من ممثل عن وكالات الانباء</p>

واشنطن/بورتفورتشون/لويزيانا/ (رويترز) - يواجه كبار المسؤولين التنفيذيين في شركات نفطية ثاني يوم من الاستجواب من قبل اعضاء مجلس النواب الامريكي يوم الاربعاء بشأن تصدع قاتل في بئر نفطية ادى الى تسرب بقعة زيت ضخمة واثار شبح حدوث كارثة بيئية في خليج المكسيك.

وتواجه شركات بي بي وترانس اوشن ليمتد وهاليبورتون عمليات استجواب مكثفة بشأن ادوارها فيما قد يعد اسوأ تسرب نفطي في تاريخ الولايات المتحدة. وتجري جهود حثيثة لاحتواء الكارثة مع اعداد شركة بي بي لعملية اصلاح محتملة تحت سطح البحر ودفع قوات الجيش للحد من الاضرار بالساحل حيث بدأ النفط الخام في الوصول الى الشواطيء.

ويتدفق النفط دون كابح من قاع البحر بما يقدر بخمسة الاف برميل يوميا بالاضافة الى اتساع البقعة عبر سطح البحر .

وقد تسفر الجلسة المقررة لمجلس النواب الامريكي وسلسلة من اللجان خلال الاسابيع المقبلة عن قانون جديد بشان التنقيب عن النفط في البحر وهي قضية اقحمت على جدول القضايا المحلية المزدحم للرئيس باراك اوباما.

واتهم نواب خلال جلسات امام لجنتين بمجلس الشيوخ مسؤولين تنفيذيين من شركات بي بي امريكا وترانس اوشن ليمتد وهاليبورتون بمحاولة القاء كل منهم المسؤولية على الاخر ووجهوا لهم اسئلة صعبة بشأن السلامة وكيفية اغلاق البئر.

وكان 11 عاملا قد قتلوا في الانفجار الذي وقع في 20 ابريل نيسان والذي ادى الى اغراق الحفار . وادت هذه المسألة التي يمكن ان تفوق خلال الشهر المقبل كارثة اكسون فالديز في الاسكا عام 1989 الى تهديد مصايد الاسماك والسياحة وهما من الدعائم الاقتصادية لخليج المكسيك والطيور والسلاحف البحرية والحياة البرية الاخرى.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below