28 أيار مايو 2010 / 21:19 / بعد 8 أعوام

اوباما يتحمل المسؤولية بشأن التسرب النفطي في خليج المكسيك

جراند ايل (لويزيانا) (رويترز) - حذر الرئيس الامريكي باراك اوباما يوم الجمعة من أن تطهير التسرب النفطي في خليج المكسيك يمثل تحديا هائلا واعترف بأنه يتحمل المسؤولية رغم ان اللوم عن المشكلة يقع على شركة بي.بي.

<p>الرئيس الامريكي باراك اوباما اثناء زيارته للويزيانا يوم الجمعة لتفقد الخسائر التي تسبب فيها التسرب النفطي - رويترز</p>

وقال أوباما خلال زيارة قام بها الى لويزيانا لتفقد الخسائر التي تسبب فيها التسرب ”أتحمل المسؤولية في نهاية الامر عن حل هذه الازمة... أنا الرئيس واتحمل المسؤولية.“

وأعلنت (بي.بي) في وقت سابق عن تحقيقها تقدما في جهود وقف التسرب النفطي في خليج المكسيك.

وسيطر الانقباض على الرأي العام فيما يتعلق بمعالجة اوباما للازمة وقطع الرئيس اجازة عائلية ليتوجه الى الخليج للوقوف على التقدم المتحقق. وتشمل الزيارة توقفا على شاطيء محلي لمعاينة اثار الزيت التي جرفتها المياه.

وفي دفاع عن رد فعله قال اوباما ان الحكومة بدأت تجميع حاويات ومعدات للتعامل مع التطهير من الايام الاولى للحادث. واكد ايضا انه لم تكن هناك حلول سهلة للتسرب.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below