13 تموز يوليو 2010 / 16:26 / بعد 7 أعوام

مهمة جديدة لناسا.. فهم التكاليف والتحكم فيها

واشنطن (رويترز) -أوصت لجنة من الخبراء يوم الثلاثاء بأن ادارة الطيران والفضاء الامريكية ناسا تحتاج لاسلوب أكثر تماسكا لتقدير التكاليف والسيطرة عليها خاصة فيما يتعلق بمهامها الاعلى تكلفة.

<p>سائحان يلتقطان صورا امام شعار ناسا في فلوريدا يوم 14 ابريل نيسان 2010. تصوير: كارلوس باريا - رويترز</p>

وقالت لجنة مجلس البحوث القومي ان الكونجرس ومكتب الادارة والميزانية فضلا عن ادارة الطيران والفضاء تحتاج لاستخدام أساليب موحدة لحساب التكاليف ورصدها.

وطلبت ناسا هذا التقرير اذ تواجه صعوبات في تحديد اتجاه جديد لنشاطها بعد قرار مثير للجدل بالتخلي عن برنامج تجاوز الميزانية وتجاوز موعده المقرر للقيام برحلة اخرى الى القمر ومع تقليصها لبرنامج مكوك الفضاء.

وقال رونالد سيجا من جامعة كولورادو الذي ترأس اللجنة ان ”اعتبارات التكلفة والجدول الزمني مهمة فيما يتعلق بمهام ناسا.“ وأضاف ”ورغم أن الوكالة تتخذ اجراءات بالفعل لمعالجة هذه القضايا الا انها تحتاج لخطة شاملة لتحسين عملية التخطيط للمهام وتطويرها.“

واشار التقرير الى أن ناسا عدلت أسلوب وضع ميزانيات برامجها وطلبت اجراء تقييم مستقل للتكاليف والمخاطر الفنية. لكن اللجنة قالت انه من السابق لاوانه القول الى اي مدى يمكن أن تسهم هذه التغييرات في الحد من التكاليف.

كما ان ناسا مازالت تفتقر لسياسة شاملة للابقاء على مهامها على الارض وفي الفضاء داخل اطار ميزانيتها.

وتابع التقرير أن الكونجري يدرس حاليا أول مشروع قانون للتقديرات الذي سيكون المؤشر الاساسي لتكلفة أي مشروع او مهمة لكن ناسا والكونجرس ومكتب الادارة والميزانية يجب عليهم جميعا التطلع الى تقديرات تغطي المهمة من مراحل التصميم الاولي وحتى استكمالها.

واشار التقرير على سبيل المثال الى أن بعض تقديرات تكاليف مهام ناسا السابقة لم تتضمن تكلفة الاطلاق.

وحدد الرئيس باراك أوباما رؤيته الجديدة لناسا في ابريل نيسان الماضي. ورفض خطة سلفه جورج بوش بشأن بناء قاعدة على القمر وتطلع بدلا من ذلك الى مهام فضائية أكثر عمقا تشمل مهام لاجهزة الانسان الالي واستخدام أكبر لمتعاقدين من الخارج.

وحصلت الادارة على ستة مليارات دولار اضافية في أحدث ميزانية اتحادية لكن تقريرا اخر من مجلس البحوث القومي في مايو ايار الماضي أظهر أن العديد من معامل الادارة قديمة وان تخفيضات الميزانية تهدد البحث العلمي.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below