19 تموز يوليو 2010 / 11:51 / منذ 7 أعوام

بي.بي. تنفي علاقة التسرب في قاع البحر بالبئر المعطوبة

لندن (رويترز) - قالت شركة بي.بي. للنفط ان تسربا رصد في قاع خليج المكسيك قد لا يكون له صلة ببئر ماكوندو المعطوبة التي تتسبب في أكبر تسرب نفطي بحري في تاريخ الولايات المتحدة.

<p>شعار شركة بي.بي. في محطة وقود في لندن يوم 27 ابريل نيسان 2010. تصوير: توبي ملفيل - رويترز</p>

وقال روبرت واين المتحدث باسم الشركة يوم الاثنين ان مهندسي بي.بي. هم مصدر المعلومات التي ذكرها ثاد الين المسؤول الامريكي عن مراقبة التسرب بشأن رصد تسرب ”على مبعدة من البئر“.

وأضاف واين ”البيانات تخضع للمراجعة من جانب الفريق الفني التابع للحكومة.“

وكانت الشركة قد وضعت غطاء على البئر الاسبوع الماضي مما أوقف تدفق النفط للمرة الاولى منذ ثلاثة اشهر.

وقال واين انه اذا تأكدت المعلومات بأن بئر ماكوندو هي مصدر التسرب فان الصمام الموجود أعلى الغطاء سيفتح لتدفق النفط الى ناقلات نفط على سطح الماء.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below