8 تشرين الأول أكتوبر 2010 / 22:14 / منذ 7 أعوام

مسؤول أمريكي يقول ان الصين تتجاهل اتفاقا بشان المناخ

واشنطن (رويترز) - اتهم أكبر مبعوث امريكي معني بالمناخ الصين يوم الجمعة بمحاولة تقويض الالتزامات التي تعهدت بها لخفض انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري في أحدث جولة من المحادثات الدولية بشأن تغير المناخ.

وقال تود ستيرن ان الصين - التي احتلت مكان الولايات المتحدة كأكبر مصدر للغازات المسببة للاحتباس الحراري - يجب ان تحترم التعهدات التي قطعتها على نفسها في اتفاق كوبنهاجن العام الماضي كما تجب معاملة بكين مثل الدول الملوثة الكبرى الاخرى.

وقال ستيرن في كلمة أعدت لالقائها بجامعة ميشيجان ان المفاوضين الصينيين "يتصرفون تقريبا كما لو ان الاتفاق لم يبرم ويصرون على التعهدات الملزمة قانونا للدول المتقدمة والافعال التطوعية فقط حتى بالنسبة للاسواق الناشئة."

وحددت الصين - بحسب الاتفاق - هدفا لخفض انبعاثات الكربون بنسبة تتراوح بين 40 و45 بالمئة مقارنة مع مستويات عام 2005 .

وتأتي تصريحات ستيرن - المبعوث الخاص لوزارة الخارجية الامريكية المعني بتغير المناخ - قبل اقل من شهرين من الاجتماع التالي رفيع المستوى بشأن تغير المناخ في كانكون بالمكسيك.

واجتمع المفاوضون الدوليون في مدينة تيانجين الصينية هذا الاسبوع في محاولة لوضع ارضية عمل مشتركة لاتفاق عالمي جديد بشأن المناخ العام القادم لكن المحادثات تعثرت بعد ان اختلفت الصين مع دول متقدمة أخرى بشان كيفية توزيع المسؤولية عن عمليات خفض انبعاثات الغازات.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below