30 تشرين الثاني نوفمبر 2010 / 05:41 / منذ 7 أعوام

منظمة: أوقات التقشف تتطلب كفاءة الرعاية الصحية

لندن (رويترز) - قالت منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية يوم الاثنين إن الحكومات التي تعاني من نقص الاموال لم يعد بامكانها زيادة الانفاق لتحسين الرعاية الصحية بالوتيرة السريعة التي كانت عليها في العقود الاخيرة لذا عليها أن تجعل النظم أكثر كفاءة لتقديم رعاية عالية الجودة دون أي تكلفة اضافية.

واشارت المنظمة التي تتخذ من باريس مقرا لها إلى أن تحسين الكفاءة يمكن أن يفعل المزيد لرفع متوسط العمر المتوقع عن مجرد انفاق اموال اضافية.

وقال خبراء في الاقتصاد من المنظمة في تقرير إن الرعاية الصحية الآن أحد أكبر قطاعات الانفاق الحكومي ويرجح أن تقيدها الازمة الاقتصادية والمالية العالمية.

ووجد الخبراء أن استراليا واليابان وكوريا الجنوبية وسويسرا وايسلندا حصلت على أفضل النتائج الصحية مقابل ما ينفقون من أموال بينما كان لدى الدنمرك واليونان والمجر وسلوفاكيا والولايات المتحدة الهامش الاوسع لتحسين النتائج الصحية دون انفاق أي أموال اضافية.

وكشف التقرير انه اذا اصبحت جميع البلدان ذات كفاءة مثل أفضل البلدان أداء فمن الممكن رفع العمر المتوقع عند الميلاد بمقدار يزيد عن عامين في المتوسط في أنحاء الدول الغنية الاعضاء في منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية دون أي زيادة في الانفاق على الرعاية الصحية.

ويقارن ذلك مع زيادة عشرة بالمئة في الانفاق على الرعاية الصحية التي قال خبراء المنظمة ان من شأنها أن تزيد متوسط العمر المتوقع من ثلاثة الى اربعة أشهر فقط اذا لم تجر تحسينات في الكفاءة.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below