2 كانون الأول ديسمبر 2010 / 11:17 / بعد 7 أعوام

سيارة كهربائية تزود المنزل بالطاقة.. حلم بات قريب المنال

<p>شعار نيسان على مقرها في يوكوهاما بصورة التقطت يوم 7 ابريل نيسان 2010. تصوير: ايسي كاتو - رويترز</p>

يوكوهاما (اليابان) (رويترز) - تعمل السيارات الكهربائية بلا ضوضاء وتقطع مسافات جيدة ولا تلوث الهواء. لكن اذا سألت المسؤولين في يوكوهاما ثاني أكبر مدن اليابان فستعرف أن السيارة الكهربائية يمكنها أن تفعل ما هو أفضل من هذا.

فهذه السيارة يمكنها الاسهام في توليد الكهرباء.

ونظرا لان هذه السيارات الكهربائية التي يطلق عليها اختصارا اسم (اي.في) تعمل بالبطارية فهي قادرة من الناحية النظرية على تخزين الطاقة واعادة تغذية المنزل بها من المراب - على سبيل المثال - أو حتى تزويد الحي بالكهرباء اذا تم ربطها ” بشبكة ذكية“.

ويوكوهاما احدى اربع مدن اختارتها وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة لاختبار فكرة ”المدينة الذكية“ التي تضم شركات بينها شركات كهرباء والكترونيات.

وتوفر نيسان موتور السيارات الكهربائية الى جانب الافكار بشأن أفضل الاماكن لوضع نقاط الشحن في أنحاء المدينة.

وفي تصورها للمدينة الذكية سيتم ربط المنازل والشركات بشبكة ذكية تجمع بين الكهرباء والاتصالات بهدف تحقيق أفضل معدل لكفاءة استهلاك الطاقة في منطقة.

وسيتم تركيب لوحات طاقة شمسية فوق الاسطح وبدلا من امتلاك وحدة تخزين منفصلة ستجمع السيارات الكهربائية تلك الطاقة.

وبفعل ذلك فان السيارة لن تعمل فقط بالاعتماد على الطاقة النظيفة وانما ستكون أيضا قادرة على تغذية الاجهزة المنزلية بالكهرباء اذا دعت الضرورة.

وبذلك يمكن أن تكون السيارة الكهربائية مصدرا للعرض والطلب في الشبكة الذكية.

وقال تيتسويا ناكاجيما مدير مكتب سياسة تغير المناخ في يوكوهاما ”ستلعب السيارات الكهربائية دورا هاما للغاية في مثل هذه المدينة.“

وتهدف يوكوهاما - التي تضم المقر العالمي لنيسان - على مدى خمس سنوات الى أن يتم استخدام 2000 سيارة (اي.في) في ثلاث ضواح تضم 170 ألف أسرة تشمل 420 ألف ساكن.

وقال ناكاجيما ان يوكوهاما التي يسكنها 3.7 مليون نسمة تستهدف خفض الانبعاثات المسببة للاحتباس الحراري بنسبة 25 في المئة بحلول 2020 مقارنة مع مستوياتها في 1990 وبنسبة 80 في المئة بحلول عام 2050 .

وتقول نيسان ان السيارة (اي.في) عند استخدامها في شبكة ”مترابطة“ يمكن أن تتيح احتمالات أخرى للمواصلات التي تعتمد على السيارات مثل تحسين كفاءة أنشطة سيارات الاجرة.

وقال هيديكي واتانابي العضو المنتدب لوحدة الانشطة الخالية من الانبعاثات لدى نيسان وشريكتها الفرنسية رينو ”يتحرك كثير من سيارات الاجرة بحثا عن الركاب وهذا يهدر وقودا.“

وعوضا عن ذلك يمكن لوحدة البيانات المركزية التابعة لنيسان والتي سيتم ربطها بجميع سياراتها (اي.في) أن توضح اي سيارات الاجرة متاحة في أي وقت حيث يمكن للركاب ”الاتصال“ بها من خلال مركز للحجز عبر أجهزة الكمبيوتر أو الهواتف المحمولة.

وبدلا من التجول بحثا عن الركاب يمكن لسيارات الاجرة الكهربائية التوقف بمواقع الشحن عند محطات القطارات أو المستشفيات مثلا.

وطموحات المدينة تتجاوز حدودها. وترغب المدينة في الوصول الى أفضل نموذج لمجتمع منخفض انبعاثات الكربون وتصدير حزمة البنية التحتية - التي تشمل المدينة - برمتها الى اسيا أولا ثم الى الاسواق الخارجية فيما بعد.

وقال ناكاجيما ”كل هذا سيسمح لنا بتصميم مدينة مهيأة لوسائل النقل التي تعتمد على الكهرباء.“

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below