نشطاء مؤيدون لويكيليكس يعطلون موقع الادعاء الهولندي على الانترنت

Fri Dec 10, 2010 9:25pm GMT
 

لندن (رويترز) - عطل نشطاء الانترنت الذين يشنون هجمات على شركات ينظر لها على أنها معادية لموقع ويكيليكس موقع الادعاء الهولندي يوم الجمعة لفترة وجيزة بعد اعتقال فتى عمره 16 عاما يشتبه في انه شارك في الحملة هناك.

وحاول النشطاء أيضا تعطيل موقع شركة السداد الالكتروني ( ماني بوكرز) لكنهم نفوا أن تكون حملتهم تهدف الى الحاق ضرر بنشاط الشركات أو تعطيل التسوق عبر الانترنت في موسم عيد الميلاد.

وأنهت بعض الشركات خدماتها لموقع ويكيليكس بعد أن نشر الاف التقارير الدبلوماسية الامريكية السرية التي تسببت في توتر بين واشنطن وعدد من حلفائها.

واستمر الموقع في نشر البرقيات الامريكية يوم الجمعة ونشر مؤخرا تقارير تشمل توقع السفيرة الامريكية لدى القاهرة بأن الرئيس المصري حسني مبارك سيفوز "حتما" في انتخابات الرئاسة 2011 وسيبقى في منصبه حتى وفاته.

وقالت السلطات الامريكية انها لم تضغط على الشركات لوقف العمل مع ويكيليكس.

وقال وزير العدل الامريكي اريك هولدر للصحفيين في سان فرانسيسكو حيث كان يحضر مؤتمرا عن الاحتيال المالي "لم نضغط على أي أحد لعمل أي شيء."

وقال هولدر ان السلطات على علم بالهجمات وتبحثها مشيرا الى قسم جرائم الكمبيوتر التابع لوزارة العدل والذي يمكنه " اقتفاء اثر" الهجمات لمعرفة منشأها.

وقال ممثلو الادعاء في هولندا ان نشطاء استهدفوا موقعهم الالكتروني بهجمات أبطأت الموقع لعدة ساعات وجعلته غير متاح لفترة وجيزة. واضافوا أن الحادث مرتبط على الارجح باعتقال الفتى.

وقال فيم دي بروين المتحدث باسم سلطة الادعاء الهولندية " نحقق في ذلك مع السلطات الدولية ونعمل مع مكتب التحقيقات الاتحادي الامريكي."   يتبع

 
<p>صورة لبطاقتي ائتمان (ماستركارد) و (فيزا) التقطت في هونج كونج يوم الاربعاء - رويترز</p>