3 كانون الثاني يناير 2011 / 08:22 / منذ 7 أعوام

الفيضانات تغمر بلدات في استراليا وتؤثر على تصدير الفحم

<p>المياه تغمر منزل حتى نصفه تقريبا في استراليا يوم الاثنين بسبب الفيضانات. تصوير: دانيل مونوز - رويترز</p>

جراسيمير (استراليا) (رويترز) - نقلت طائرات عسكرية يوم الاثنين امدادات الى بلدة استرالية اخذة في الاختفاء بشكل تدريجي تحت مياه الفيضانات في الوقت الذي حذرت فيه السلطات يوم الاثنين من ان الفيضانات لن تنحسر في وقت قريب.

وتسببت فيضانات قياسية تجتاح شمال شرق استراليا في قطع الطرق واغلاق موانيء مما عطل صادرات الفحم ودمر الزراعات.

وغمرت مياه الفيضان طريق كابريكورن السريع وهو الطريق الرئيسي في ولاية كوينزلاند وتدفقت الى داخل المنازل في بلدة روكهامبتون الغارقة ودفعت بقطع الاثاث الى الشوارع.

وتقع البلدة التي يقطنها 77 ألفا على بعد 600 كيلومتر شمالي برزبين عاصمة ولاية كوينزلاند ووصلتها خدمات الطواريء في الاغلب بالزوارق.

وأخرجت فرق الانقاذ المرضى الذين تقطعت بهم السبل وحوصروا داخل المستشفيات وأمرت الشرطة السكان العازفين عن ترك منازلهم بالخروج وحرص موظفو شركة الكهرباء على الوصول الى المنازل المهجورة للتأكد من فصل التيار الكهربائي.

وشوهدت الافاعي وهي تقطع طريقها عبر الطريق السريع على بعد بضعة كيلومترات خارج البلدة المدمرة.

وتشير تقديرات الى ان الفيضانات التي غمرت مناطق شاسعة تسببت في خسائر تزيد عن مليار دولار استرالي (980 مليون دولار) وأجبرت نحو 200 الف على ترك منازلهم وألحقت اضرارا بالغة بالاقتصاد ولاسيما صناعة تعدين الفحم والزراعة.

والفحم هو سلعة التصدير رقم واحد في استراليا ويعود بعائدات للبلاد تصل الى 55 مليار دولار كل عام.

وتأكد مقتل سيدة في ولاية كوينزلاند ويجري البحث عن رجل اختفى اثناء رحلة صيد. وارتفع منسوب مياه الانهار في المنطقة الجنوبية من الولاية الى مستويات اعلى من اي مستويات تم تسجيلها ومن المتوقع ان تصل الى 13 مترا.

وقال ايان ستيوارت نائب مفوض الشرطة ومنسق عمليات الطواريء في كوينزلاند ان ارتفاع مياه الفيضانات وصل الى تسعة امتار في ساعة مبكرة من صباح الاثنين.

واضاف ان من المتوقع ان يصل ارتفاع منسوب مياه نهر فيتزروي في بلدة روكهامبتون الى نحو 9.4 متر بحلول يوم الاربعاء.

وقالت متحدثة ان من المقرر ان تطير انا بليج رئيسة وزراء كوينزلاند الى بلدة روكهامبتون يوم الاثنين لبحث جهود الاغاثة مع المسؤولين المحليين.

وقالت جوليا جيلارد رئيسة وزراء استراليا وهي تعلن عن مساعدات مالية لضحايا الفيضانات “هذه كارثة طبيعية والتعافي منها سيستغرق وقتا.

”الفيضانات التي شهدتها كوينزلاند لم يسبق لها مثيل وتتطلب ردا موحدا على المستوى الوطني.“

ووصف اندرو فريزار وزير الخزانة في ولاية كوينزلاند الفيضانات بانها ” كارثة ذات أبعاد كالتي وردت في الكتاب المقدس.“

وحدثت الفيضانات نتيجة ظاهرة ”النينيا“ التي ترفع درجات البرودة في تيارات المحيط مما تسبب في هطول أمطار موسمية على غرب المحيط الهادي وجنوب شرق اسيا في اعقاب هطول أمطار غزيرة على مدى شهور.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below