6 كانون الثاني يناير 2011 / 14:54 / منذ 7 أعوام

تسمم أكثر من 200 طفل صيني بالرصاص

بكين (رويترز) - قالت وسائل اعلام حكومية يوم الخميس ان أكثر من 200 طفل صيني تسمموا بالرصاص من مصانع بطاريات تقع على مقربة شديدة من منازلهم في شرق البلاد في أحدث واقعة في سلسلة من حالات التلوث بالمعادن الثقيلة.

وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) انه بعد فحوص أجريت الشهر الماضي أظهرت أن دماء ثلاثة أطفال في قاوهي باقليم انهوي تحتوي على مستويات مرتفعة من الرصاص تم فحص 280 طفلا فيما بعد اتضح أن أكثر من 200 منهم قد تسمموا.

ومضى التقرير يقول ان السلطات أغلقت الان مصانع البطاريات التي ألقي عليها باللوم في حالات التسمم.

وأضافت الوكالة أنه لا يفصل بين أحد المصانع والمساكن في قاوهي سوى طريق ضيق بما يتناقض مع قواعد حماية البيئة.

وقالت الوكالة أن أعمار بعض الاطفال المتضررين لا تتعدى أشهر.

وقالت جيانغ فينغ وهي من سكان المنطقة لشينخوا عن طفلتها المصابة بالتسمم ”عندما كانت رضيعة كانت تقيم مع أهل زوجي في تشانغشا باقليم هونان في وسط البلاد وكانت بصحة ممتازة. لم تعد الى بلدة قاوهي الا قبل أشهر معدودة.“

ويمكن أن يسبب التسمم بالرصاص -الذي يتراكم ببطء نتيجة للتعرض المستمر لكميات صغيرة من الرصاص- ضررا للاجزاء المختلفة من الجسم بما في ذلك الجهاز العصبي والجهاز التناسلي والكليتين ويمكن أن تسبب ارتفاعا في ضغط الدم وفقر الدم.

والرصاص ضار على وجه الخصوص بمخ الطفل في مرحلة النمو ويمكن أن تكون له عواقب ربما لا يمكن التغلب عليها بما في ذلك صعوبات التعلم والمشكلات السلوكية.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below