شركات كوريا الجنوبية تريد تأجيل خطة مبادلة حصص الكربون

Mon Jan 24, 2011 9:48am GMT
 

سول (رويترز) - قال ممثل لغرفة التجارة والصناعة في كوريا الجنوبية يوم الاثنين ان صناعات البلاد تعترض على توقيت مبادلة حصص الكربون والتي من المقرر أن تبدأ في 2013 مستندا بذلك الى وجود لوائح مشددة وعدم وجود رؤية واضحة بالنسبة للسياسات العالمية للتغير المناخي.

وقال لي جونج ان الذي يرأس فريق عمل للتغير المناخي في غرفة التجارة والصناعة في كوريا الجنوبية لرويترز في مقابلة ان الشركات في رابع أكبر اقتصادات اسيا تقول ان الاولوية في الحد من انبعاثات الكربون بدلا من ذلك يجب أن تكون للتطور التكنولوجي وتوليد الطاقة النووية.

وأضاف لي وهو أيضا مسؤول تنفيذي في شركة هيونداي للصلب ثاني أكبر شركة في البلاد لصنع الصلب "يمثل وجود سياسة الحدود القصوى لانبعاثات الكربون ومبادلة الحصص على رأس نظام ادارة مستهدفات الغازات عبئا (على الشركات) باعتبارنا بلدا غير ملزم."

وتعتزم كوريا الجنوبية أن تطلب من 374 شركة تحقيق مستهدفات توفير الطاقة وخفض انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري التي وضعتها الحكومة اعتبارا من وقت لاحق من العام الجاري. هذا بالاضافة الى خطة مبادلة الكربون.

وفي حين أن حكومة كوريا الجنوبية ليست ملزمة ببروتوكول كيوتو التابع للامم المتحدة الذي يهدف الى خفض انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري فانها جعلت من الاقتصاد الصديق للبيئة أولوية وخفضت من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون وغيره من الغازات ذات التأثير المماثل. وتضاعفت الانبعاثات من اقتصاد كوريا الجنوبية منذ عام 1990 .

وقال لي "تريد الشركات بحث سياسة الحدود والمبادلة في 2015 بعد تقييم نتائج نظام ادارة مستهدفات الغازات المسببة للاحتباس الحراري."