5 آذار مارس 2011 / 13:03 / بعد 7 أعوام

الولايات المتحدة تقول موقع بايدو الصيني "سوق سيئة السمعة"

واشنطن (رويترز) - وضعت الولايات المتحدة مجددا محرك البحث الصيني بايدو في قائمتها السنوية ”للاسواق سيئة السمعة“ للمنتجات المقلدة والمقرصنة مما يعزز امال مجتمع الاعمال الامريكي في اجراء يتخذه الكونجرس بحق ” مواقع الانترنت المارقة“.

<p>موقع بايدو الصيني على شاشة كمبيوتر محمول في شنغهاي يوم 15 ديسمبر كانون الاول 2010. تصوير: كارلوس باريا - رويترز</p>

وقال مكتب الممثل التجاري الامريكي ان بايدو هو أكبر مثال بارز على خدمات الانترنت التي توجه المشترين الى منتجات مخالفة مخزنة في مواقع استضافة لطرف ثالث.

وأضاف أنه جرى تصنيف بايدو في الاونة الاخيرة كأكثر المواقع زيارة في الصين ومن بين أكبر عشرة مواقع في العالم.

وأطلق مكتب الممثل التجاري الامريكي القائمة السنوية للاسواق ومواقع الانترنت سيئة السمعة قبل موعدها المعتاد بشهرين. وقال انه سينشر الان القائمة بشكل منفصل وليس ضمن تقرير سنوي أوسع نطاقا عن سرقات حقوق الملكية الفكرية على مستوى العالم في نهاية ابريل نيسان.

وقالت غرفة التجارة الامريكية ان على الكونجرس اصدار قانون يمنح المحاكم الامريكية سلطة جديدة لحجب مواقع الانترنت الاجنبية التي تبيع منتجات مقلدة أو مقرصنة ومنعها من العمل في الولايات المتحدة.

وقال ستيفن تيب مدير مكافحة القرصنة والتزييف على الانترنت لدى الغرفة في بيان ”يقوم المجرمون الذين يديرون هذه الاسواق بسرقة أفضل الابداعات والابتكارات الامريكية.“

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below