امبراطور اليابان في المستشفى لاجراء جراحة في القلب

Fri Feb 17, 2012 4:06am GMT
 

طوكيو (رويترز) - نقل امبراطور اليابان أكيهيتو الى مستشفى في طوكيو يوم الجمعة استعدادا لجراحة بالقلب من المقرر ان تجرى له يوم السبت.

وكان أكيهيتو (78 عاما) يتلقى علاجا من مشاكل بالقلب على مدار العام المنصرم وقرر الاطباء الاسبوع الماضي انه يحتاج الى عملية جراحية لتركيب دعامة للشريان التاجي.

وعرض التلفزيون لقطات للطاقم الطبي وهو يرحب بالامبراطور وزوجته الامبراطورة ميتشيكو (77 عاما) عند مدخل مستشفى جامعة طوكيو. وستستغرق الجراحة حوالي خمس ساعات.

وينسب الفضل الى أكيهيتو -الذي أصبح امبراطورا بعد وفاة والده هيروهيتو في 1989 - في العمل على تقليص الفجوة بين العائلة الامبراطورية والمواطنين اليابانيين.

وخضع أكيهيتو لجراحة في 2003 لازالة ورم سرطاني في البروستاتا وعانى متاعب صحية بسبب الاجهاد في نهاية 2008 .

وفي العام التالي قالت وكالة رعاية القصر الامبراطوري -التي تشرف على انشطة العائلة الامبراطورية- انه سيقلص اعباءه الرسمية مثل القاء الخطب واستقبال كبار الشخصيات الاجنبية.

لكن بعد خمسة أيام من زلزال وتسونامي وقعا في مارس اذار الماضي ودمرا مناطق واسعة من الساحل الشمالي الشرقي لليابان وجه أكيهيتو خطابا تلفزيونيا -في حدث هو الاول من نوعه- حث فيه المواطنين على مد يد العون الى بعضهم البعض في الاوقات العصيبة.

وفي ابريل نيسان سافر هو وزوجته ميتشيكو الى المنطقة المنكوبة والتقى بالمواطنين الذين فقدوا منازلهم في تلك الكارثة.

 
<p>فريق طبي يستقبل الامبراطور اكيهيتو والامبراطورة ميتشيكو عند مدخل مستشفى جامعة طوكيو يوم الجمعة. صورة لرويترز من ممثل عن وكالات الانباء</p>