دراسة: علاج الاكتئاب قد ينجح عبر الهاتف

Wed Jun 6, 2012 4:37am GMT
 

(رويترز) - قالت دراسة أمريكية إن مرضى الاكتئاب يكونون على الارجح اكثر التزاما بالعلاج عندما يتحدث الطبيب عبر الهاتف مقارنة بالجلسات التقليدية المباشرة.

لكن نتائج الدراسة التي نشرت في دورية الجمعية الطبية الأمريكية اشارت إلى أن الجلسات التقليدية لاتزال اكثر فائدة قليلا رغم أن احتمالات توقف المرضى عن تلقي العلاج عبر الهاتف تكون أقل.

وقال ديفيد موهر الاستاذ بكلية فينبيرج للطب بجامعة نورث ويسترن والذي قاد الدراسة إن الكثير من الاشخاص يرغبون في العلاج من الاكتئاب لكن ربما تواجههم مشاكل في الحصول عليه.

واضاف قائلا "أحد الاشياء التي توصلنا اليها على مدار سنوات هو انه يصعب جدا على الاشخاص الذين يعانون الاكتئاب الحصول على العلاج النفسي."

والى جانب التكلفة -إذا لم تكن مغطاة بالتأمين الصحي- يحتاج علاج الاكئتاب التزاما فيما يتعلق بالوقت يصل احيانا الى ساعة او اكثر اسبوعيا وعلى مدى اشهر وهو ما يمثل تحديا للمرضى.

وطلب موهر وفريقه من 325 شخصا يعانون الاكئتاب الخضوع للعلاج لمدة 18 اسبوعا لمعرفة ما اذا كان العلاج عبر الهاتف أيسر لهم للالتزام ببرنامج العلاج.

وتلقى نصف المرضى العلاج بالهاتف بينما عولج النصف الاخر في مقابلات مباشرة.

وتغيب 53 بالمئة من مجموعة مرضى العلاج بالجلسات المباشرة مقابل 34 بالمئة للمرضى الذين عولجوا بالهاتف.

وفي نهاية الدراسة شعر مرضى المجموعتين بزوال الاكتئاب بعض الشيء. لكن بعد ستة اشهر من انتهاء الدراسة شعر مرضى العلاج بالجلسات المباشرة بمعدل اكتئاب أقل من مرضى المجموعة الاخرى.   يتبع