8 تموز يوليو 2012 / 02:27 / بعد 5 أعوام

بوتين يتفقد المناطق المتضررة من الفيضانات في روسيا

موسكو (رويترز) - أمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي طار الى ساحل روسيا المطل على بحرالبلطيق حيث قتل اكثر من 140 شخصا في فيضانات باجراء تحقيقات لمعرفة ما اذا كانت السلطات المحلية قد اعطت السكان تحذيرات كافية من اجل الاحتماء.

<p>سيارة وسط المياه في بلدة قرب مدينة كريمسك بجنوب روسيا يوم السبت - رويترز</p>

واجتاحت فيضانات وانهيارات ارضية منطقة كراسنودار الغنية نسبيا حيث تزدهر الزراعة والسياحة لدعم الاقتصاد الاقليمي.

وذكرت وكالة الاعلام الروسية نقلا عن بيانات لوزارة الداخلية ان اكثر من 140 شخصا قتلوا معظمهم غرقا.

وقالت الشرطة ان الناجين تسلقوا الاشجار واسطح المباني للبقاء فوق مستوى المياه.

ونقلت وكالات الانباء الروسية عن مسؤولين محليين قولهم ان من المحتمل ان يتوقف هطول الامطار الغزيرة بحلول يوم الاثنين.

وقالت مصادر في ميناء نوفوروسيسك المطل على البحر الاسود وهو ميناء التصدير الرئيسي للقمح من روسيا ثاني اكبر مصدر للقمح في العالم كما انه ميناء شحن رئيسي للنفط الخام من اكبر منتج في العالم ان الميناء قد يستأنف الشحن يوم الاحد.

وكانت تلك اول كارثة كبيرة في روسيا منذ عودة بوتين للكرملين لفترة ثالثة سبقتها فترة فاصلة استمرت اربع سنوات كرئيس للوزراء.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below