الإعصار محاسن يجتاح ساحل بنجلادش ويتسبب في مقتل ستة

Thu May 16, 2013 1:05pm GMT
 

تشيتاجونج (بنجلادش) (رويترز) - اجتاح الإعصار محاسن المناطق المنخفضة على ساحل بنجلادش يوم الخميس وتسبب في مقتل ستة بعد أن أجبر عدة آلاف على اللجوء إلى مراكز الإيواء لكن السلطات خفضت التحذيرات لاحقا يوم الخميس بعد أن ضعفت قوته.

وأدى ارتفاع الأمواج الى حدوث بعض الفيضانات بامتداد الساحل ودمرت الامطار الغزيرة والرياح الآلاف من الاكواخ البسيطة لكن الدمار لم يكن بالدرجة المتوقعة.

كما نجت دولة ميانمار المجاورة فيما يبدو بصورة كبيرة من الخسائر وكانت هناك مخاوف على سلامة الآلاف من النازحين الذين يعيشون في مخيمات.

وقال مسؤولو الأرصاد الجوية إن العاصفة تتحرك في اتجاه الشمال الشرقي إلى شمال شرق الهند في الوقت الذي فقدت فيه قوتها.

وقال محمد شاه علام مدير إدارة الأرصاد الجوية في بنجلادش لرويترز "لقد عبرت الآن المناطق الساحلية وأصبحت منخفضا جويا فوق أراضي بنجلادش والمناطق المتاخمة من الهند وستضعف قوتها أكثر."

وفي وقت سابق ضربت رياح بلغت سرعتها 100 كيلومتر في الساعة الساحل وتسببت في ارتفاع الأمواج في الوقت الذي حذرت فيه الأمم المتحدة من أن 4.1 مليون شخص قد يتعرضون للخطر.

وقال مسؤول في جيش بنجلادش في مركز للتحكم أقيم للمساعدة في أعمال الإغاثة إن ستة قتلوا.

وقالت بعض وسائل الإعلام إن عدد القتلى تسعة وان البعض قتل نتيجة سقوط أشجار.

ويوجد في بنجلادش أكثر من 1400 مبنى مقاوم للأعاصير وانتقل إليها الكثير من السكان مع اقتراب العاصفة. وتسببت عواصف من قبل في مقتل الآلاف.   يتبع

 
أشخاص يبحثون عن مأوى هربا من الإعصار محاسن في بنجلادش يوم الأربعاء - رويترز