28 حزيران يونيو 2013 / 02:31 / بعد 4 أعوام

عربات سكك حديدية تحمل منتجات بترولية خطيرة تخرج عن مسارها على جسر محطم في كالجاري

عمال الطوارىء يتعاملون مع عربة قطار مملوءة بسائل قابل للاشتعال في كالجاري يوم الخميس. تصوير: تود كورول - رويترز

كالجاري (البرتا) (رويترز) - خرجت خمس من عربات السكك الحديدية تحمل منتجات بترولية خطيرة عن مسارها فوق جسر محطم أعلى نهر باو الذي تغمره مياه الفيضانات في كالجاري باقليم البرتا الكندي يوم الخميس.

ويوجد بالعربات نواتج تقطير بترولية ومنتج نفطي خفيف قابل للاشتعال يستخدم في الطلاء والتلميع أو يمكن خلطه مع الخام الطيني من رمال النفط الكندية لكي يسهل تدفق الخام في الانابيب.

وقالت هيئة سكك حديد الهادي الكندية ان ناقلات المواد البترولية خرجت عن المسار لكنها ظلت قائمة ولم يحدث تسرب. وقالت هيئة سكك حديد الهادي ان زيادة تدفقات المياه على النهر هي السبب في ابعاد أحد الأرصفة الداعمة للجسر.

وباو واحد من نهرين يتدفقان في كالجاري العاصمة النفطية لكندا وسجل باو مستويات عالية من الفيضانات المدمرة اوائل الاسبوع التي اغرقت العديد من المقاطعات ويحتمل ان تكون تسببت في دمار تقدر قيمته بمليارات الدولارات. ومازال معدل تدفق مياه النهر اكثر ثلاث مرات من معدلها الطبيعي.

وغرق جزء من الجسر مقدار قدمين نحو البحر بعد الحادث لكن كين اوزيلوك نائب رئيس المطافئ في كالجاري قال ان الجسر لم يعد يتدلى.

وقال اوزلوك في مؤتمر صحفي “الخطوة الاولى هي تأمين عربات السكك الحديد المتبقية الموجودة هناك لضمان عدم سقوط العربات في النهر في حالة انهيار الجسر تماما.

”نحاول تحديد موقع اتجاه التيار حيث يمكننا اقامة رافعات في حالة حدوث تسرب.“

اعداد عبد الفتاح شريف للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below