12 كانون الأول ديسمبر 2013 / 09:08 / بعد 4 أعوام

ناسا: توقف نظام للتبريد بمحطة الفضاء الدولية ولا توجد خطورة

سان فرانسيسكو (رويترز) - قال مسؤولون إن إدارة الطيران والفضاء الامريكية (ناسا) تجري تقييما لمشكلة عطل اصاب احد نظامي التبريد بمحطة الفضاء الدولية وأضافوا ان الوضع مقلق لكنه لا يمثل تهديدا لحياة الطاقم.

رائد فضاء في مهمة سير خارج محطة الفضاء الدولية بصورة صدرت في نوفمبر تشرين الثاني 2013 - صورة لرويترز للاستخدام التحريري فقط ويحظر بيعها للحملات التسويقية أو الدعائية

وقال جوش بيرلي المتحدث باسم ناسا بمركز جونسون للفضاء في هيوستون يوم الاربعاء إن النظام توقف تلقائيا بعدما رصد مستوى غير طبيعي لدرجة الحرارة.

والمشكلة هي على ما يبدو عيب في صمام مضخة مثبتة خارج المحطة وهي مشروع ابحاث تكلف مئة مليار دولار وتبعد عن الارض بمسافة 400 كيلومتر تقريبا.

وصرح بيرلي بأن اصلاح العطل ربما يتطلب عملية سير في الفضاء.

وقال ”اذا كان العطل في البرمجيات فإنهم ربما يقومون بتحديثها او عمل معالجة لها. أما اذا كانت مشكلة في المعدات فذلك شيء اخر.“

واضاف انه ما من خطر يتهدد طاقم المحطة المكون من ستة رواد وان الامر لن يستلزم اجلاءهم.

وقال بيرلي ”بعض التقارير الاخبارية التي رأيتها تزعم ان هناك ما يشبه توقفا كارثيا وهذا ليس صحيحا على الاطلاق.“

وتم قطع الكهرباء عن المعدات المتضررة بالعطل خارج المحطة أو تحويلها إلى نظام التبريد الثاني والذي يضم ثلاثة مبردات بها عينات علمية مخزنة لاعادتها الى الارض.

وقال بيرلي ان المحطة بها ثلاث مضخات بديلة خارج المحطة اذا قرر المهندسون تعذر اصلاح الصمام واجاز المديرون القيام بعملية سير خارج المحطة.

وعمليات السير في الفضاء معلقة منذ حدوث تسرب للمياه الى خوذة رائد الفضاء الايطالي لوكا بارميتانو في يوليو تموز.

اعداد اشرف صديق للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below