21 آذار مارس 2014 / 09:15 / منذ 4 أعوام

شركة أدوية تفشل للمرة الثانية في تجربة لاختبار عقار لعلاج السرطان

(رويترز) - أخفق عقار تجريبي لعلاج السرطان من إنتاج شركة جلاكسوسميثكلاين في ثاني تجربة -لعلاج سرطان الرئة هذه المرة- إلا ان الشركة البريطانية قالت إن الأمل لايزال يداعبها في التعرف على مجموعة محددة من المرضى يمكن ان يفلح في علاجها.

وتمثل الأخبار التي وردت يوم الخميس -والتي أفادت بان عقار ميج-أيه 3 لم يعد بالفائدة في تجربة على مرضى سرطان الرئة في مراحله المتأخرة- إنتكاسة جديدة لمشروع واعد لعلاج الامراض الخطيرة بعد ان مني بالفشل في علاج سرطان الجلد في سبتمبر ايلول الماضي.

وعلى خلاف الأدوية الوقائية التقليدية فان عقار ميج-أيه 3 مخصص لعلاج مرضى إفترسهم المرض إذ يساعد أجهزة المناعة لديهم للحيلولة دون إرتجاع المرض عقب العمليات الجراحية.

وتوصلت المرحلة الثالثة من التجربة التي شملت أكثر من ألفي مريض بسرطان الرئة الى ان العلاج لم يسهم في إطالة اعمارهم ومنع ارتجاع المرض.

إلا ان شركة جلاكسوسميثكلاين تعتزم مواصلة تجاربها الاكلينيكية على أمل وضع يدها على مجموعة محدودة من المرضى يمكن أن يفيدهم العقار فيما تمضى الشركة قدما أيضا في علاج مرضى يعانون من سرطان الجلد ومن المتوقع ان تظهر نتائج تحاليل المرضى من ذوي التاريخ الوراثي الاستثنائي خلال عام 2015.

وقال فنسنت بريتشارد رئيس قسم العلاج المناعي في جلاكسوسميثكلاين إن الشركة تشعر بخيبة الأمل إلا انها لاتزال ملتزمة بمواصلة المشروع البحثي العلاجي.

وعلى الرغم من تلك المشاكل رسم أندرو ويتي الرئيس التنفيذي لشركة جلاكسوسميثكلاين على غير المنتظر صورة وردية عن توقعات نجاح العقار ميج-أيه 3 ووصف هذا العقار وعقار آخر لعلاج أمراض القلب يسمى دارابلاديب -الذي فشل في تجاربه الأولية أيضا- بأنهما من أهم الادوية المبشرة بالخير في تاريخ منتجات الشركة.

ويدخل عقار ميج-أيه 3 ضمن العقاقير التي تستعين بالأمصال واللقاحات في مجال العلاج المناعي من خلال تنشيط جهاز المناعة في أجسام المرضى كي يكافح الخلايا السرطانية وهو مجال خصب في ميدان تطوير بحوث المستحضرات الطبية في الوقت الراهن على الرغم من صعوبة استخدام اللقاحات بوجه عام في علاج الأورام.

وعلى الرغم مما يحمله إخفاق عقاري ميج-أيه 3 ودارابلاديب من خيبة أمل بالنسبة الى شركة جلاكسوسميثكلاين إلا ان بحوث التطوير العلاجية مضت بصورة جيدة في الآونة الاخيرة إذ ووفق خلال عام 2013 على عقاقير جديدة لعلاج الايدز والسرطان وأمراض الجهاز التنفسي.

إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below