صاروخ جديد لناسا يتخطى مراجعة مبدئية للتصميم

Thu Sep 11, 2008 2:13am GMT
 

كيب كنافيرال (فلوريدا) (رويترز) - أجازت إدارة الطيران والفضاء الامريكية (ناسا) يوم الاربعاء نظام الاطلاق الذي يجري تطويره ليحل محل المكوك الفضائي لمراجعة تفصيلية للتصميم مما يشير الي انها واثقة ان الصاروخ (أريس) ستنطبق عليه الشروط الفنية ومعايير الامان ومتطلبات الميزانية.

وجاء القرار عقب مراجعة مبدئية للتصميم جرت في مركز مارشال الفضائي في هانتسفيل في الباما.

وقال دوج كوك المسؤول في ادارة الطيران والفضاء "انه حدث مهم في التقدم في جهود الاستكشاف."

واكبر المقاولين المدرجين بمشروع أريس هم (ايه تي كيه) لانظمة الاطلاق التابعة لشركة بوينج ATK وبرات ويتني روكتداين Pratt Whitney Rocktdyne .

وتتوقع ناسا انفاق ثلاثة مليارات دولار سنويا في 2009 و2010 للحفاظ على استمرارية البرنامج من اجل اطلاق اول رحلة في 2015.

واحبطت خطط للبدء في الاستعانة بالصاروخ أريس للقيام برحلة مأهولة الي المحطة الفضائية الدولية في 2014 عندما قرر الكونجرس عدم تخصيص مليار دولار اضافية سنويا تلزم لتسريع تطوير المشروع.

والصواريخ الجديدة مصممة لحمل مركبة فضائية يطلق عليها اسم اوريون ويمكنها الوصول الي القمر وايضا الي المحطة الفضائية الدولية.