العواصف تزيل التلوث من هواء بكين

Mon Aug 11, 2008 4:27am GMT
 

بكين (رويترز) - استيقظت بكين على طقس بارد غائم صباح يوم الاثنين وهو ثالث يوم في دورة الالعاب الاولمبية بعد ان بددت العواصف الرعدية الضباب والدخان في هذه المدينة.

ويقول خبراء الارصاد ان الطقس البارد المبلل سيستمر بما يخفف من حدة مخاوف بأن الحرارة والرطوبة ستجعل الظروف غير محتملة للاعبي التنس ولاعبين اخرين يسعون للفوز خارج الاماكن المكيفة الهواء.

وخرج ثلث الدراجين من سباق الطريق للرجال يوم السبت قائلين ان الهواء الخانق والقذر قد استنفدهم.

وشهدت العاصمة الصينية عواصف رعدية يوم الاحد وخلال الليل مما جعل متسابقات الدراجات يناضلن مع ظروف البرد والانزلاق بدلا من الحرارة التي كن يتوقعونها.

كما هطلت امطار غزيرة على جزء من اقليم يونان الجبلي في جنوب غربي الصين في مطلع الاسبوع مما حض على اجلاء الالاف.

وفي هونج كونج التي تتسم بالرطوبة وتستضيف سباقات الفروسية الاولمبية اشارت التنبؤات الى هطول امطار متناثرة وقلة العواصف الرعدية المصحوبة برياح.

وسيشهد يوم الاثنين العاب سباحة كثيرة في مركز مكعب المياة المستقبلي حيث يأمل مايكل فيلبس في الحصول على ثاني ميدالية ذهبية في سباق مئة متر حرة تتابع.