3 كانون الأول ديسمبر 2007 / 00:27 / منذ 10 أعوام

وكالة عالمية: العمل بنظام المناوبة قد يسبب السرطان

واشنطن (رويترز) - قالت الوكالة الدولية لابحاث السرطان يوم الجمعة ان الاشخاص الذين يعملون بنظام المناوبة ورجال الاطفال يزيد لديهم خطر الاصابة بالسرطان بالمقارنة مع باقي الناس وانه لابد من تصنيف مثل هذا العمل على انه يحتمل او يمكن ان يسبب السرطان.

وقال فريق يضم 24 عالما درسوا هذه الادلة انه لابد من اجراء مزيد من الدراسات لتأكيد هذه الصلة ولكنهم وجدوا ان العمل بنظام الورديات الذي يسبب اضطرابا في الساعة البيولوجية للجسم له تأثيرات مسببة للسرطان ايضا.

وتنظم هذه الساعة الداخلية الايقاع اليومي وهو نظام معقد يرسل اشارات الى الخلايا لانتاج هرمونات مختلفة في اوقات مختلفة.

وقالت الوكالة الدولية لابحاث السرطان التي تتخذ من فرنسا مقرا لها وتتبع منظمة الصحة العالمية في بيان ان “العمل بنظام المناوبة الذي يتضمن اضطرابا في الايقاع اليومي يحتمل ان يكون مسببا للسرطان بالنسبة للانسان .

”التعرض لقسوة الجو بحكم المهنة كرجل اطفاء يحتمل ان يكون مسببا للسرطان بالنسبة للانسان.“

وقد يؤثر هذا البيان على عدد كبير من الناس .

وقالت الوكالة ان ”نحو 20 في المئة من القوة العاملة في اوروبا وامريكا الشمالية تعمل بنظام المناوبة. والعمل بنظام المناوبة اكثر انتشارا في قطاعات الرعاية الصحية والصناعة والنقل والاتصالات ..“

ولكن فينسنت كوليانو من الوكالة الدولية لابحاث السرطان قال ان الادلة غير واضحة بشكل كاف كي يقوم اي شخص باتخاذ اجراء.

واردف قائلا عبر الهاتف ان هناك حاجة لاجراء مزيد من الدراسات اولا . واضاف”بعد ذلك نريد ان تناقش وكالات الصحة القومية ذلك وتحدد نوع الاجراء الملائم.“

واضاف ان هذه اول مرة تدرس فيها الوكالة الدولية لابحاث السرطان العمل في مواعيد متغيرة كسبب محتمل للسرطان وقال ان الوكالة ستعود الى هذه القضية ربما خلال خمس سنوات عندما يتم اجراء مزيد من الابحاث فيها.

وستنشر هذه الرسالة في عدد ديسمبر كانون الاول من دورية لانسيت لعلم الاورام ولكن النتائج تعتمد على سنوات من الابحاث المنشورة.

وفي عام 2001 وجد فريق من مركز فريد هوتشيسون لابحاث السرطان في سياتل ان النساء اللائي يعملن في ورديات الليل ربما يزيد لديهن خطر الاصابة بسرطان الثدي بنسبة 60 في المئة.

وتظهر عدة تجارب على الفئران اضطراب جينات الساعة اليومية في الخلايا السرطانية.

وتوفر دراسات اخرى ادلة على ان رجال الاطفاء الذين يستنشقون الدخان والمواد الكيماوية والغبار والذين يعملون ايضا في مواعيد غير ثابتة يزيد لديهم خطر الاصابة بالسرطان وامراض القلب.

وربما يكون لكل نتائج العمل بنظام المناوبة صلة باستجابة الجسم للضوء.

وتفرز الغدة الصنوبرية بالمخ هرمون الميلاتونين بعد تعرض الجسم اما لضوء الشمس او لضوء صناعي ثم للظلام بعد ذلك ويضطرب هذا الافراز عندما يصحو الناس ليلا مع انارة الاضواء.

ويعمل الميلاتونين ايضا كمضاد للاكسدة لحماية الحمض النووي من نوع التلف الذي يؤدي الى السرطان وامراض القلب.

وقال كوليانو ان “الميلاتونين يفعل الكثير بشأن تنظيم دورة الجسم. ولكن لا اعتقد اننا نعرف كيف نخدع نظام الميلاتونين ..حتى الان .

”سيكون لدينا دائما اشخاص يعملون ليلا واشخاص يعملون بنظام المناوبة. وبعض المهن لابد من ادائها طوال الاربع والعشرين ساعة مثل الممرضات. من الضروري ان نعرف كيف نقلل هذا الخطر.“

واشار خبراء اخرون الى ان الاشخاص الذين يعملون بنظام المناوبة ربما لديهم سلوك اخر يزيد من خطر الاصابة بالسرطان مثل زيادة الميل لشرب الكحوليات او التدخين او النوم لساعات اقل.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below