فتية كشافة بين قتلى اعاصير اجتاحت ايوا وكنساس

Thu Jun 12, 2008 6:27pm GMT
 

دي موين (ايوا) (رويترز) - اجتاح اعصار معسكرا للكشافة في ايوا وسوى بالارض كوخا لجأ اليه كثيرون من الذين كانوا في رحلات تخييم في المنطقة مما اسفر عن مقتل أربعة فتية وجرح عشرات.

وقالت السلطات ان نحو 100 من فتيان الكشافة تدافعوا بحثا عن ملجأ امن في مزرعة ليتل سيو للكشافة كثيفة الاشجار في غرب ايوا عندما اجتاح اعصار المنطقة مساء يوم الاربعاء وهو واحد من بين 30 اعصارا اجتاحت منطقة الغرب الاوسط بالولايات المتحدة.

وقال توماس وايت وهو قائد بفريق الكشافة صباح يوم الخميس "لم يكن هناك اي تحذير على الاطلاق." وقال إن الفتية كانوا يتابعون السحب وعواصف البرق عندما شاهدوا اعصارا يتكون وبدأوا في العدو.

وكان احد الاكواخ التي لجأ اليها الفتية في مسار الاعصار وقال وايت في مقابلات تلفزيون إن هذا هو الكوخ الذي قتل فيه الفتية الاربعة.

وعرفت هوية الفتيان الاربعة الذين قتلوا بان اثنين منهم في الثالثة عشرة من العمر وثالثا في الرابعة عشرة وهم من أوماها القريبة بولاية نبراسكا والرابع في الثالثة عشرة من عمره وهو من ايجل جروف بولاية ايوا.

وصدر تحذيران على الاقل باحتمال مرور اعصار عبر ليتل سيو.

وقال لويد رويتشتاين القائد بفريق الكشافة إن الملاجئ لم تشيد للصمود في مواجهة عواصف بقوة الاعاصير. وقال إن الذين شاركوا في المعسكر كان يعلمون بالطقس السيئ وحاولوا الاستعداد له لكن الاعصار ضرب بسرعة.

وقال مسؤولون إن 94 من فتيان الكشافة و24 من البالغين كانوا في المعسكر يشاركون في دورة تدريبية تستمر اسبوعا.

وقال مسؤولون إن 48 شخصا من المعسكر اصيبوا بينهم كثيرون مازالوا في المستشفيات يوم الخميس.   يتبع