4 حزيران يونيو 2008 / 04:28 / بعد 9 أعوام

مسؤولة دولية: أزمة الغذاء تؤثر على جهود مكافحة الأمراض

روما (رويترز) - أعلنت رئيسة منظمة الصحة العالمية أن اكثر من 20 دولة تعاني بالفعل من مشكلات خطيرة تتصل بسوء التغذية وعرقلة النمو نتيجة أزمة الغذاء التي أخرت جهود مكافحة الفقر لسنوات.

<p>رئيسة منظمة الصحة العالمية مارجرت تشان تلقي كلمة خلال مؤتمر في المقر الأوروبي للأمم المتحدة في جنيف يوم 19 مايو ايار 2008. دينيس باليبوس - رويترز</p>

وفي مقابلة في روما حيث يلتقي زعماء العالم لبحث أزمة الغذاء العالمية قالت المديرة العامة للمنظمة الدولية مارجرت تشان ان ارتفاع اسعار السلع الاولية يهدد حياة المرضى والحوامل والاطفال.

وقالت لرويترز ”بدأنا بالفعل نرى مؤشرات تدل عن قرب وصول عدد الاشخاص الذين يعانون من الجوع في العالم الى مليار.“ وأضافت قائلة ان المزيد من الناس سيموتون من ”انواع مختلفة من الامراض“ اذا تفاقمت المشكلة.

وأضافت أن مرضى فيروس ”اتش اي في“ والايدز وغيرها من الامراض التي تدمر الجهاز المناعي يحتاجون لتغذية مناسبة للبقاء في حالة صحية جيدة وأن المصابين بالاسهال وأمراض الرئة والملاريا والحصبة ستزداد حالتهم الصحية سوءا وقد يموتون اذا لم يحصلوا على غذاء مناسب.

وشددت المسؤولة الدولية على ضرورة توفير غذاء مناسب للحفاظ على حياة الحوامل واللائي وضعن حديثا وأطفالهن.

وذكر تقرير للمنظمة ان 21 دولة تعاني بالفعل من مشكلات خطيرة من جراء سوء تغذية حاد او مزمن وأن عشرات الدول الاخرى تكافح لمواجهة الامراض التي قد تتفاقم بسبب نقص الغذاء.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below