26 أيار مايو 2008 / 00:12 / بعد 9 أعوام

ضحايا زلزال كولومبيا يتجمعون في ملاجيء ومقتل 11

<p>مهندس يعاين جزءا من الجدار الامامي لمبنى في بوجوتا اثر وقوع زلزال شدته 5.6 على مقياس ريختر يوم السبت. تصوير: كارلوس دوران - رويترز.</p>

بوجوتا (رويترز) - تجمع يوم الاحد مئات الكولومبيين في ملاجيء مؤقتة وقد تملكهم الخوف من العودة الى منازلهم بعد يوم واحد من الحاق زلزال بلغت قوته 5.6 درجة على مقياس ريختر اضرارا بعشرات المنازل والتسبب في انهيارات ارضية مما ادى الى مقتل 11 شخصا.

وفي بلدة كويتامي الريفية التي كانت اكثر المناطق تضررا قضت العائلات الليل في ملعب كرة القدم بالبلدة او في مبنى عام بعد ان قطع الزلزال امدادات المياه وادى الى الحاق اضرار او انهيار منازل وكنيسة البلدة.

وقال الصليب الاحمر الكولومبي ان 11 شخصا على الاقل قتلوا وان 54 اخرين اصيبوا بجروح مع تأثر نحو خمسة الاف اخرين بسبب المنازل والمباني التي تضررت .

وزار الرئيس الكولومبي الفارو اوريبي المنطقة المنكوبة حيث سدت الانهيارات الارضية طريقا سريعا رئيسيا من بوجوتا الى فيلافسينسيو قرب مركز الزلزال الذي قالت هيئة المسح الجيولوجي الامريكية انه كان على بعد 54 كيلومترا جنوب شرقي العاصمة بوجوتا.

وهرع السكان المذعورون في بوجوتا الى الشوارع عندما هز الزلزال المباني وتم اخلاء مبنى حكومي في بوجوتا بعد تساقط طوب من احد جدرانه.

وكانت المنطقة التي تزرع البن في كولومبيا قد تعرضت لزلزال بلغت قوته 6.2 درجة عام 1999 ادى الى قتل 1230 شخصا وتشريد 250 الفا اخرين في اسوأ كارثة طبيعية شهدتها كولومبيا خلال السنوات العشر الاخيرة.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below